أشاد كابتن محسن عبد المسيح عضو مجلس إدارة النادي الإسماعيلي بالتنظيم الجيد في اليوم الأول و والإقبال الكثيف للمتقدمين للاختبار.

وأكد في تصريحات للمركز الإعلامي :”حرص النادي على توفير كل سبل الراحة للاعبين و أولياء الأمور و إعطاء الفرصة لكافة اللاعبين المقدمين للاختبار من أجل التقييم السليم.

و أضاف :”الإسماعيلي نادٍ كبير و عريق و يعلم مدى حرص النشء على التقدم لاختبارات الناشئين و أن اللعب للنادي يمثل حلم لهم و يأمل أن تفرز الاختبارات نواة للمستقبل”.

من جانبه فقد قال شوقي عوض عضو مجلس إدارة النادي الإسماعيلي إن الاختبارات هذا العام شهدت تنظيم لم يحدث منذ فترة طويلة و أشاد بالإقبال الكبير للمتقدمين و حرصهم على التواجد منذ الصباح الباكر

وأشار :”النادي حرص على تخفيض سعر استمارة التقدم من أجل التسهيل على أولياء الأمور و لكي تكون في متناول جميع الطبقات و أن مجلس الإدارة حرص على توفير كل سبل الراحة لأولياء الأمور بتوفير مكان مظلل لهم داخل النادي بجوار الملعب الفرعي”.

وتابع  :”مجلس إدارة النادي حرص على تكوين لجنة من أكفأ المدربين و اللاعبين القدامي  للنادي مثل محمود جابر وأشرف خضر وخالد القماش و أحمد قناوي وذلك من أجل تقييم المتقدمين للاختبار “.

وأتم :”الإسماعيلي معروف على مدار تاريخه بصناعة اللاعبين في قطاع الناشئين مثل محمد حمص و حسني عبدربه و عبدالله السعيد و هذا هو الهدف من قطاع الناشئين و هو صناعة اللاعبين و تطويرهم و الإعتماد عليهم في الفريق الأول ، مجلس الإدارة شدد على عدم تواجد أولياء الأمور مع المدربين و وجه رسالة لأولياء الأمور قائلا أن من لديه أي شكوى يتوجه لمجلس الإدارة و تقديم شكوته”.