نظام إعلامى جديد داخل الإسماعيلى لفرض التركيز والإلتزام

فى ظل سعى مجلس إدارة الإسماعيلى برئاسة المهندس إبراهيم عثمان، فى فرض الهدوء والتركيز على الجهاز الفنى ولاعبى الفريق فى المرحلة القادمة قرر منع تواجد أى مراسل أو اعلامى فى الأماكن الغير مصرح بها داخل النادى.

يأتى ذلك بناءاً على طلب البرتغالى بيدرو بارنى المدير الفنى للفريق حرصاً منه على فرض السرية والإلتزام بين صفوفه سعياً وراء عودة الدراويش إلى مكانته الطبيعية.

وألزم مسئولو الدراويش، المركز الإعلامى للنادى بضرورة مساعدة جميع وسائل الإعلام المختلفة بالصور والفيديوهات والمعلومات.

شارك عبر
Share