” عبدالله السعيد ” .. موهبة جديدة نتاج مدرسة الدراويش الكروية

” عبد الله السعيد ” النجم الحالى للأهلى هو نتاج مدرسة الدراويش الكروية التى قدمته واصقلت موهبته وأحسنت تقديمه على ساحة الكرة المصرية قبل 10 سنوات.

ولأن مدرسة الدراويش خصبه وأرض بكر ومازالت قادرة على تقديم النجوم والمواهب.

فمن المنتظر أن تقدم عبد الله السعيد جديد للكرة المصرية سيكون حديث الأوساط الكروية فى كل مكان.

ويتواجد اللاعب ضمن صفوف فريق الناشئين مواليد 2001، ويسير بشكل جيد مع فريقه واحرز 5 أهداف من خلال المشاركة فى 18 مباراة هذا الموسم.

ويقول أيمن خليل المدير الفنى السابق للفريق، أن ” السعيد ” يعد من أفضل اللاعبين داخل القطاع وسوف يكون لديه فرصة قوية للتواجد مع الفريق الأول فى أقرب فرصة.

وقال أن اللاعب يتميز بالمهارة والسرعة والقوة فى الالتحامات وله فاعلية كبيرة أثناء الزيادة الهجومية حيث ساهم فى صناعة 8 أهداف هذا الموسم.

وأضاف أنه لديه بعض الأهداف والطموحات التى يسعى لتحقيقها من خلال التركيز جيداً والعمل على تطوير نفسه بجانب اللعب فى أكثر من مركز سواء كانت الدفاعية أو الهجومية بإعتباره جوكر فريقه.

فى حين يؤكد اللاعب عبدالله السعيد أنه سيبذل قصارى جهده خلال الفترة المقبلة من أجل الصعود إلى الفريق الأول قبل نهاية الموسم الجارى للحصول على خبرات اللاعبين الكبار متمنياً فرصة الإنضمام إلى منتخب مصر للناشئين.

شارك عبر
Share