انفوجرافيك .. ستة من الاسماعيلى فى انتظار رؤية ” كوبر “

6 لاعبين من الفريق الأول للنادى الإسماعيلى ينتظروا نظرة الجهاز الفنى لمنتخب مصر بقيادة الأرجنتينى هيكتور كوبر، لضمهم إلى صفوف المنتخب خلال الفترة القادمة وبالتحديد قبل المشاركة فى كأس العالم المقبل روسيا 2018.

واستطاع البعض من هؤلاء اللاعبين فى الظهور بشكل جيد مع الإسماعيلى منذ ارتدائهم القميص الأصفر إلا أنهم لم يحصلوا حتى الآن على ثقة الجهاز الفنى للمنتخب وهذا ما يرصده ” الموقع الرسمى للنادى ” فى تقريره الآتى ..

محمد عواد

يعد من أفضل حراس المرمى فى مصر خلال الفترة الحالية منذ صعوده إلى الفريق الأول موسم 2012 / 2013، وظهر بشكل جيد مع فريقى الإسماعيلى والمصرى فى السنوات الماضية الذى منحه فرصة التواجد ضمن صفوف المنتخب أكثر من مرة إلا أنه لم ينال فرصة المشاركة فى المباريات الرسمية أو الودية.

محمود متولى

جوكر الدراويش يستطيع اللعب فى أكثر من مركز وهو من أفضل اللاعبين الذين يقدموا الكرة الإسماعيلاوية المعروفة إعلامياً بإسم برازيل العرب مثل كباتن النادى فى الآونة الأخيرة محمد حمص وحسنى عبدربه، ونجح فى حجز مكاناً أساسياً ضمن صفوف منتخب الشباب الحاصل على بطولة إفريقيا عام 2013 الأمر الذى دفع حسام البدرى المدير الفنى السابق للمنتخب الأوليمبى بتعيينه كابتن الفريق قبل أن يتعرض للإصابة بقطع فى الرباط الصليبى.

محمد فتحى

حجز مكاناً أساسياً مع جميع الأجهزة الفنية الذين تولوا قيادة الدراويش منذ 2014 بسبب أسلوبه داخل المستطيل الأخضر فى قطع الكرة من المنافسين بجانب كيفية التعامل مع زملائه فى التقدم إلى الأمام للضغط على الخصم وكان عنصر أساسى مع منتخب مصر الأوليمبى فى كأس الأمم الإفريقية ونجح فى التواجد تحت قيادة ” كوبر ” فى مباراتى أوغندا ومواجهة الكونغو فى التصفيات الأخيرة إلا أنه لم يشارك وذلك بعد أن تألق مع الدراويش فى لقاءات الدورى العام.

عماد حمدى

بالرغم من الفترة القصيرة التى تواجد فيها ضمن صفوف الدراويش حيث أنضم للقلعة الصفراء فى آواخر موسم 2014 / 2015 إلا أنه استطاع أن يتفوق على نفسه ويثبت قدراته الفنية والبدنية فى مركز خط وسط المدافع بحجز مكاناً أساسياً فى تشكيلة الفريق وكان قاب قوسين أو أدنى من الإنضمام إلى صفوف منتخب مصر الأوليمبى.

كريم بامبو

تفوق اللاعب بعد صعوده إلى الفريق الأول للأهلى موسم 2013 / 2014 وكان يتواجد ضمن قائمة النادى الأحمر بصفة مستمرة بجوار زميله الصاعد فى ذات التوقيت رمضان صبحى لاعب ستوك سيتى الأنجليزى إلا أن الإصابة بقطع فى الرباط الصليبى أبعدته عن المستطيل الأخضر ومنها خارج جدران القلعة الحمراء ولكن بعد تعاقد الإسماعيلى معه منتصف موسم 2015 / 2016 استطاع أن يستعيد جزء كبير من مستواه الحقيقى فى فترة قصيرة حيث نجح فى اللعب أساسياً رغم تعرضه للعديد من الضغوط العصبية والنفسية واستطاع أن يحرز 8 أهداف مع الدراويش فى موسم ونصف لم يشارك فيهم بإستمرار بجانب صناعة 3 أهداف.

إبراهيم حسن
نجم الشباك فى فترة الإنتقالات الصيفية الماضية من العديد من الأندية المصرية والعربية لضمه إلا أن النادى تمسك بعدم رحيله وينافس البعض من اللاعبين أمثال أحمد الشيخ مهاجم الأهلى الحالى على لقب أفضل لاعب هذا الموسم عقب ظهورهما بشكل لافت للنظر فى الموسم المنقضى حيث استطاع صانع ألعاب الدراويش بالرغم من أحرزه 5 أهداف فى صناعة 10 أهداف بإعتباره مصدر خطورة على جميع الفرق المنافسة.

شارك عبر
Share