“عثمان” للأهرام : نجاح أفراد القائمة كاملة مطلوب لاستقرار منظومة العمل بالاسماعيلى

أعلن المهندس ابراهيم عثمان رئيس النادى الاسماعيلى ان المعركة الانتخابية لم تنته بعد خاصة بعد الإعلان عن القائمة التى سيتم بها خوض الأنتخابات

وقال عثمان فى تصريحات لجريدة الاهرام انه لن يتم التصويت على اسمى واسم المهندس خالد فرو نائب رئيس النادى ، على مقعدى الرئيس ونائب الرئيس ، بعد الفوز بالتزكية، وسيكون التصويت فقط على مقعد أمين الصندوق ومقاعد العضوية فوق وتحت السن.

وأوضح ان المعركة الانتخابية مستمرة خاصة فى وجود منافسين للقائمة التى سندخل بها الانتخابات، مشددا على ضرورة نجاح القائمة بالكامل لأن كل واحد سيكون له دور محدد فى الإدارة، ومنعا لوجود عناصر يمكن أن تؤثر فى عمل المجلس .

وأشار إبراهيم عثمان الى انه ستتم الاستعانة بمكاتب متخصصة لاقرار خطط لتنمية موارد النادى وتأسيس شركات فى النشاط الرياضي، بعد دراسات مستفيضة ضمانا لنجاح هذه الخطط والشركات، منبها إلى أن نهاية العام المقبل ستشهد بداية التحسن فى موارد النادي، و انه توجد لدينا خطة فى هذا المجال ولكن لن نتسرع باعتبار ان المشروعات الاستثمارية تحتاج الى دراسات دقيقة لتحقيق المكسب وتجنب الخسارة .

وكان المهندس إبراهيم عثمان رئيس النادى الاسماعيلى قد حسم مقعد رئيس النادى فى أنتخابات مجلس إدارة النادى الإسماعيلى والمقرر لها فى 4 نوفمبر المقبل، كما حسم المهندس خالد فرو نائب رئيس النادى الحالى مقعد نائب الرئيس ، وذلك لعدم تقدم مرشحين آخرين على مقعدى الرئيس ونائب الرئيس مع إغلاق باب الترشيح فى الساعة السابعة من مساء الأول لانتخابات الدراويش المقبلة.

وتضم قائمة الأعضاء الذين تقدموا بأوراق الترشح، قائمة غير معلنة للعثمانيين وتضم 5 مرشحين هم كل من: الدكتور إبراهيم فارس، والحاج عطيتو عراقى والمهندس سيد رسلان، والمهندس تامر موسي، ومحمد مصطفى الزناتى «تحت السن»، بالاضافة الى 9 مرشحين خارج قائمة العثمانيين، وهم: عصام البدري، ومحمود على فؤاد «تحت السن»، وحسين شرقاوي، وأحمد محمد رزق، وشوقى عوض عبدالعزيز، وسعيد عبد الله شعيب، ومحمد سعيد بدران البعلي، ومدحت الحوفي، ومصطفى أميرو درويش «تحت السن».

شارك عبر
Share