وعد إمبابي ( الأهرام المسائى

أعلن اللواء جمال إمبابي محافظ الإسماعيلية الجديد أنه سيحسم الفراغ الإداري بالإسماعيلي خلال الساعات القليلة المقبلة‏,‏ بعد دراسة الموقف من كل الوجوه بما يضمن فرض أجواء الاستقرار والهدوء داخل النادي‏.‏

وقال‏:‏ المشكلة حسب علمه تتعلق بالنواحي المالية وندرتها وهو ما أدي لحدوث أزمات ومشكلات لا حصر لها في هذه المؤسسة الرياضية الكبري محليا وخارجيا‏.‏
 وأضاف أن ملف الإسماعيلي موجود حاليا علي مكتب المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة وهو انتظر تسلمي شئون المحافظة عقب أدائي اليمين الدستورية اليوم حتي نتفق علي من سوف يدير قلعة الدراويش خلال المرحلة المقبلة‏.‏
 وأشار محافظ الإسماعيلية الي أنه سيطلع علي التقرير الذي أعده المحافظ السابق في هذا الشأن والأسباب التي دفعته لاختيار مجموعة من الشخصيات العامة للعمل في مجلس إدارة النادي الإسماعيلي لمدة عام بدلا من المجلس السابق الذي تقدم باستقالته‏.‏
 وأوضح أنه سيدعم من يساند النادي ماديا ويخلصه من مشكلاته بشرط أن يحافظ علي ثروته البشرية ولا يفرط فيها بل يضيف اليها من الكفاءات سواء اللاعبين المحليين أو المحترفين الأفارقة بما يساعده علي إحراز البطولات التي تتمناها جماهير الإسماعيلي‏.‏
 وأكد أنه ليس غريبا علي الإسماعيلي الذي يعشقه وهو عضو في الجمعية العمومية بالنادي لذا خطواتنا ستكون مدروسة ونحن نحترم كل من يدعمه ولدينا أفكار طموحة لتحقيق موارد مالية ثابتة تدر الربح علي خزينته التي
 تعاني دائما من الأزمات المادية والمطلوب من الجميع ضبط النفس في هذه المرحلة بالتحديد‏.‏
 وفي سياق متصل اتفق أنوس المدير التنفيذي للنادي مع أبو طالب العيسوي للإشراف علي الفريق مع أيمن الجمل وأحمد الدهراوي عقب اعتذار أحمد قناوي عن المشاركة في إعداد وتجهيز اللاعبين للموسم الجديد بشكل مؤقت حتي تتولي القيادة الجديدة المهمة الفنية لكن فاجأ خالد الطيب عضو مجلس إدارة الإسماعيلي الذي لم يقدم استقالته الجميع بتكليف حمزة الجمل للعمل مديرا فنيا علي أن يساعده من اختارهم المدير التنفيذي لأداء المهمة المؤقتة وهو أمر رفضه أبو طالب العيسوي‏,‏ وعند مراجعته للكابتن أنوس علي خلفية ماحدث أخبره باستيائه الشديد وأنه غير راض عن تطور الأحداث بهذا الشكل وأغلق هاتفه وترك مكتبه أمس وجلس في منزله حتي تستقر الأوضاع بالنادي لاسيما وأن التخبط الإداري أصبح هو سيد الموقف الآن‏.‏
 وكان المهندس يحيي الكومي الذي ينتظر قرار تعيينه رئيسا للإسماعيلي بقرار من المجلس القومي للرياضة التقي أمس بالقاهرة التوءم حسن وتناقش معهما علي كيفية تجهيز وإعداد فريق الإسماعيلي للبطولات‏.‏
 ومن المعروف أن المهندس يحيي الكومي جلس مع شوقي غريب المدرب العام لمنتخبنا الوطني السابق واتفق معه علي قيادة الإسماعيلي وقبل أن يعمل معه أبناء النادي وهو الشرط الذي رفضه حسام و إبراهيم حسن ومن هنا تأتي المفاضلة التي سوف يحسمها مجلس الكومي في أول اجتماع له إذا تم تعيينه بشكل رسمي‏.‏
 وقال المهندس يحيي الكومي رئيس الإسماعيلي الأسبق إنه لن يفرط في أي لاعب وبالتحديد أحمد علي وعبد الله السعيد بالبيع للنادي الأهلي أو أي فريق آخر داخل أو خارج مصر‏.‏ علي جانب آخر تقرر الغاء رحلة سفر الفريق إلي السعودية المقرر لها من‏9‏ إلي‏19‏ أغسطس بسبب التخبط الإداري