هولندا تهين حامل اللقب .. والمكسيك تروض الأسود .. وتشيلى تروض الكانجارو الأسترالي

ثأر المنتخب الهولندي من هزيمته في نهائي مونديال 2010، ليحقق فوزا تاريخيا على المنتخب الإسباني بخمسة أهداف مقابل هدف واحد، ي المباراة التي أقيمت اليوم الجمعة على ملعب “أرينا داس دوناس” في إطار الجولة الأولى من المجموعة الثانية لكأس العالم 2014 بالبرازيل.

ولقن فان بيرسي ورفاقه، الماتادور الإسباني درسا قاسيا في فنون كرة القدم، ووجهوا إنذارا شديد اللهجة لكل منتخبات البطولة.

أحرز خماسية الطواحين، فان بيرسي “هدفين”، وروبين “هدفين”، ودي فريج، فيما سجل تشافي ألونسو هدف إسبانيا الوحيد من ضربة جزاء.

الفوز الكبير رفع رصيد هولندا إلى 3 نقاط في صدارة المجموعة الثانيةن في انتظار نتيجة مباراة تشيلي مع أستراليا.

قدم المنتخب الهولندي أجمل مبارياته في تاريخ مشاركاته بالمونديال، مستغلا الأداء السيء الذي قدمه الأسبان “حامل اللقب”، وأخطاء الحارس إيكر كاسياس.

وتسبب كاسياس بشكل مباشر في هدفين من الخماسية الهولندية، فيما تكفلت أخطاء ثنائي الدفاع بيكيه وراموس في باقي الأهداف، في مباراة لن ينساها الماتادور، وتؤكد أن إسبانيا 2014 تختلف تماما عن إسبانيا 2010.

حقق المنتخب المكسيكي فوزا ثمينا على نظيره الكاميروني بهدف نظيف في المباراة التي أقيمت اليوم الجمعة على ملعب “أرينا داس دوناس” ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة الأولى لكاس العالم 2014 بالبرازيل

أحرز هدف المنتخب المكسيكي والمباراة الوحيد، اللاعب أوريبي بيرالتا في الدقيقة 61، لتحصد المكسيك أول ثلاث نقاط في المونديال، وتحتل المركز الثاني للمجموعة بفارق الأهداف عن البرازيل المتصدر.

وكانت البرازيل قد فازت أمس الخميس على كرواتيا بنتيجة 3-1 في افتتاح البطولة، بعدما أحرز نيمار هدفين، وأوسكار هدفا.

وتلعب المكسيك في الجولة الثانية مع البرازيل “صاحبة الأرض”، فيما يواجه رفاق إيتو المنتخب الكرواتي.

المنتخب المكسيكي كان الطرف الأفضل في معظم فترات المباراة، فيما لم يظهر أسود الكاميرون بالمستوى المنتظر.

شهدت المباراة جدلا تحكيميا كبيرا بعدما ألغى الحكم ويلمار رولدان هدفين صحيحين للمكسيك، بالإضافة إلى هدف آخر للمنتخب الكاميروني.

 

تمكن المنتخب التشلياني من تحقيق فوز مريح على نظيره الاسترالي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد فى إطار الجولة الاولي من المجموعة الثانية

 

إفتتح مهاجم برشلونة سانشيز التسجيل مبكراً فى الدقيقة ” 12 ” من زمن الشوط الاول من متابعة رائعة داخل منطقة الجزاء.

وأضاف اللاعب فالديفيا الهدف الثاني فى الدقيقة ” 14 ” من تسدية متقنة من على حدود منقطة الجزاء ، بعما تلقي تمريرة سحرية من سانشيز.

وذلل نجم المنتخب الاسترالي تيم كاهيل النتيجة وسجل هدف منتخب بلاده الوحيد فى المباراة فى الدقيقة ” 35 ” من رأسية قوية سكنت شباك برافو.

وحاول المنتخب الاسترالي فى الوقت المتبقي من الشوط الاول و الشوط الثاني لتسجيل هدف التعادل ولكن الدفاع التشياني تألق أمام الاستراليون.

وأنهي اللاعب بوسيجور المباراة بعدما سجل هدف رائع من تسدية صاروخية من خارج منطقة الجزاء فى الدقيقة ” 92 “

وإحتل المنتخب التشلياني المركز الثاني بنفس عدد النقاط خلف هولندا المتصدرة ولكن بفارق الاهداف فقط