هدوء مؤقت في الإسماعيلي : الاهرام المسائى

حالة من الارتياح سيطرت علي الأجواء بالنادي الإسماعيلي بعد الفوز علي المقاولون العرب أمس الأول بهدف للاشيء وإقترابهم من المنافسة علي قمة الدوري بالرغم من الظروف الصعبة التي يعيشها النادي من نقص عددي في صفوفه‏,‏ وأزمات مالية لا تنتهي‏.‏

وكان محمود جابر المدير الفني للإسماعيلي وأبو طالب العيسوي المدرب العام وعصام عبد العال المدرب وسعفان الصغير مدرب حراس المرمي قد أشرفوا علي مران الأمس دون الحصول علي راحة في أعقاب مباراة المقاولون استعدادا للقاء المصري البورسعيدي في الأسبوع السادس عشر للمسابقة بعد غد الاثنين في ستاد الإسماعيلية بدون جمهور فيما حصلت المجموعة التي شاركت في اللقاء علي راحة‏,‏ وشارك المالي محمد تراوري الذي وضع له برنامج خاص لتأهيله بدنيا‏,‏ وهناك اتجاه بعدم الدفع به في اللقاءات الرسمية إلا عند اكتمال لياقته البدنية والفنية وكان في المران لاعب من كوت ديفوار في مركز الوسط موضوع تحت الاختبار‏.‏
ينتظم في المران الرئيسي اليوم ـ السبت ـ جميع اللاعبين حيث تخلو قائمة الإصابات والايقافات من لاعبي الفريق لأول مرة‏.‏
وصرح أبو طالب العيسوي‏,‏ المدرب العام بأن مباراة المقاولون الأخيرة أثبتت المعدن الحقيقي للاعبينا وقوة إرادتهم في البعد عن اليأس وبذل أقصي ما لديهم من جهد وعرق للانتصار علي منافس عنيد‏.‏
وقال‏:‏ واجهتنا ظروف معاكسة ألمت بالفريق في اللقاء السابق من غياب عناصر أساسية أمثال إبراهيم يحيي وعبد ربه وأحمد علي للإصابة والإيقاف بخلاف الثنائي السولية والشحات اللذين لم يشاركا سوي في مران واحد قبل هذه المباراة لكنهما لعبا وظهرا في أفضل حالتهما‏.‏
وأشار إلي أن مباراة المصري صعبة لأن الفريق يضم عناصر طيبة سواء من يشاركون كأساسيين أو الجالسون علي دكة البدلاء‏,‏ ويجب أن نعمل لهم ألف حساب‏.‏
وأوضح أن محمد حمص كابتن الفريق بحالة جيدة وهو جاهز للقاءات القادمة ووجوده في الملعب يعطي زملاءه دفعة معنوية هائلة لأنه من الأوراق الرابحة التي تنفذ التعليمات بدقة‏.‏
وأكد أن محمود جابر المدير الفني دائما ما يعقد جلسات مع اللاعبين ويطالبهم بالصبر علي تأخر صرف مستحقاتهم وأن ينتظروا وعد مجلس الإدارة للحصول عليها عند توافر السيولة المادية بالنادي وهي اقتربت وسوف تمنح لهم لكن من حقهم أن يشعروا بالقلق‏.‏
وأشاد أبو طالب العيسوي بارتفاع المستوي الفني لمباريات الدوري وبالتحديد في الاسبوع المنصرم وظهور التنافس الحاد بين الأندية‏,‏ مشيرا إلي أن الصراع علي القمة لن يحسم لصالح فريق علي حساب آخر‏,‏ وما زالت الطموحات متساوية لانتزاع درع البطولة بين فرسان المقدمة‏.‏
وفي سياق متصل‏,‏ وصلت تأشيرة السفر لمدافع الإسماعيلي الدولي أحمد حجازي لمغادرة البلاد في غضون الساعات القليلة المقبلة متجها إلي إيطاليا لتوقيع الكشف الطبي في نادي فيورنتينا تمهيدا لإنهاء إجراءات التعاقد معه عن طريق الشركة العالمية الوسيطة في هذه الصفقة التي سوف تنعش خزينة النادي بمبلغ مليون و‏500‏ ألف يورو يستحق السداد الفوري من هذه القيمة المالية بنسبة‏75%‏ حال نجاح الفحوصات الطبية والباقي عقب ستة أشهر‏,‏ علي أن يستمر أحمد حجازي مع الفريق حتي نهاية الموسم الجاري بعدها يرحل لتجربة الاحتراف الأوروبية الجديدة‏.‏