نصري يسب أحد الصحفيين .. والاتحاد الفرنسي غاضب

دخل سمير نصري لاعب فرنسا في أزمة بعد تعديه بالسب على أحد الصحفيين إثر خسارة الديوك أمام إسبانيا في دور الثمانية من كأس أمم أوروبا.

نصري دخل بديلا لفلوران مالودا جناح فرنسا، ولم يضف جديدا حتى خسر منتخب الديوك بهدفين نظيفين. وتأهل فريق إسبانيا إلى نصف نهائي اليورو.

وبعد المباراة، وجه أحد الصحفيين سؤالا للاعب مانشستر سيتي بشأن ما الذي قدمته لبلادك حين شاركت؟ فرد نصري بألفاظ نابية.

وكاد أن يتطور الشجار اللفظي إلى معركة بدنية بين اللاعب والصحفي.

وعقب نويل لو-جري رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم “لا يوجد تفسير أو اعتذار يمكن قبوله من نصري على ما فعله”.

إلى ذلك، أكد رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم أنه ينوي الاحتفاظ بلوران بلان على رأس الجهاز الفني للديوك.

وصرح “بلان أثبت حسن قدراته، وسيستمر معنا”.