ناني: أتمنى تخطي إنجلترا مرحلة المجموعات في يورو “بدون روني”

يتمنى لويس ناني الجناح البرتغالي في صفوف مانشستر يونايتد أن يتمكن المنتخب الإنجليزي من تجاوز مرحلة المجموعات والتأهل لربع النهائي في بطولة أمم أوروبا ولكن غياب واين روني هداف إنجلترا يجعله صعبا.

ويغيب روني عن صفوف إنجلترا في أول مبارتين يخوضها رجال روي هودجسون المدير الفني في المجموعة الرابعة امام فرنسا ثم السويد ويعود أمام أوكرانيا في الجولة الأخيرة.

وقال ناني لصحيفة (ذا صن) الإنجليزية: “روني مفتاح لعب هام لإنجلترا، وغيابه عن مبارتين ليس بالهين على روي هودجسون، وشريكي في يونايتد غاضب بسبب ابتعاده مما يحرم بلاده من مهارته في تسجيل الأهداف”.

وأضاف “أتمنى بصدق أن تبلغ إنجلترا ربع النهائي ولكنه أمر ليس سهلا على الإطلاق، في ظل غياب روني، ريو فيرديناند، فرانك لامبرد وجاريث باري لأنها تأتي في كل خطوط الفريق”.

ويأتي إيقاف روني مبارتين على خلفية تعديه بالضرب على لاعب منتخب صربيا، كما يعاني فيرديناند ولامبرد وباري من إصابات مختلفة.

وأكد البرتغالي “ركلة البداية لإنجلترا أمام فرنسا ستكون في غاية الخطورة، فالبدلاء لن يكونوا في نفس مستوى الغائبين، وكلا المنتخبين يطمع في تحقيق الفوز لضمان عبور مرحلة المجموعات”.

مفاجأة البرتغال

ويظن ناني أن موقف بلاده أفضل من إنجلترا على الرغم من وقوع البرتغال في مجموعة الموت التي تضم ألمانيا بطل العالم وهولندا وصيف أوروبا بالإضافة لمنتخب الدنمارك.

وأردف “الجميع يعتبر ألمانيا وإسبانيا وهولندا هم المرشحون الأكبر للفوز بلقب الأمم الأوروبية ولكن البرتغال يمكنها صنع المفاجأة”.

واختتم جناح يونايتد “إذا تمكنا من الحصول على الثقة في مباراة تلو الأخرى، سنقطع شوطا طويلا في يورو”.