من جماهير الاسماعيلى الى عواد : أوعى تبيع أرضك يا عواد

عبرت جماهير الاسماعيلى عن غضبها من حارس مرمى فريقها محمد عواد بعد الأنباء التى ترددت عن توقيعه للزمالك وذلك من خلال صفحات التواصل الاجتماعى والاتصالات مع بعض أعضاء مجلس الاداره  ورئيس النادى. وأعربت عن إصرارها وعزمها عن عدم السماح لاى فرد بالتلاعب بالنادى والالتفاف عليه.   وأجرى الموقع الرسمى اتصالات مع العديد من خبراء كره القدم والقوانين ألمنظمه لها وافادوا جميعا بانه لايحق لعواد التوقيع لاى نادٍ لانه مرتبط بتعاقد مع الاسماعيلى ولا يعتد باى توقيع له على عقود لناد اخر لان هذا يعرضه لعقوبات من اتحاد الكره وناديه الاسماعيلى.  وبخصوص ما أثير عن وجود ورقه موقعه من رئيس النادى الاسماعيلى بان تكون الأولوية للزمالك فى حال بيع عواد لاى نادٍ. أفاد الخبراء بان هذه الورقه لا قيمه لها لانها لا تحمل مواقفه مجلس أداره النادى وتاريخ الجلسة   لان بيع اى لاعب لاى نادٍ لايسرى الا من خلا ل استغناء من النادى به قرار مجلس الاداره مختوما بختم النادى  وهذا لم يحدث فى حاله محمد عواد. حيث يمتلك نادى الزمالك ورقه غير رسميه بتوقيع رئيس النادى بأولوية البيع فى حال فكر الاسماعيلى فى ذلك مشروطه بمواقفه المجلس بالكامل واللاعب نفسه وهذا لم يحدث حيث رفض اللاعب والمجلس بيع اللاعب لاى نادٍ  لذلك تعد هذه الورقه لا قيمه لها سوى فى تجنيب الزمالك اى عقوبات محتملة لقيامه بأخذ توقيع لاعب مازال مرتبطا بعقد ممتد وسارى مع ناديه.   ولكن اذا حدث ووقع عواد بالفعل  للزمالك فهذا يضعه تحت مقصله عقوبات شديده من اتحاد الكره وناديه.     ويتمنى النادى الاسماعيلى ان تحترم كل الأندية لتعاقدات اللاعبين مع أنديتهم وعدم اللعب بالنار وآثاره مشاعر الجماهير. وعدم اللعب على وتيره احتياج الأندية الجماهيريه لمصادر للصرف والاصطياد فى مياه عدم حصول اللاعبين على مستحقاتهم. واللعب يمشاعر جماهيرهم والظهور بمظهر الاداره القادره للتعاقد مع اى لاعب للفوز بثناء جماهيري ممكن ان يتحول فيما بعد لنقمه  ويؤكد الاسماعيلى انه متمسك بإولاده لأبعد مدى ولا يفكر فى الاستغناء عن احد    وإغلاقها لهذه القضية المصطنعه  والإسماعيلي يكررها لن نبيع عواد للزمالك او اى نادٍ اخر.  وتأكيد على ان علاقه الاسماعيلى بالزمالك اكبر من اى لاعب.  ونرجو ان يدرك الزمالك ذلك