مكتوب علي الاسماعيلي .. “قلة الراحة”!! الأحداث السياسية .. تهدد قلعة الدراويش الكروية ( الجمهورية

يبدو أن الاستقرار لن يعرف طريقه الي قلعة الدراويش فبعد أن هدأت الأمور ووافق المحافظ السابق علي تعيين مجلس إدارة برئاسة المهندس يحيي الكومي وأرسل مذكرة بذلك الي حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة والذي قام بدوره بالموافقة علي تفويض اللواء أحمد حسين محافظ الاسماعيلية السابق في إصدار القرار وبالفعل وصل قرار التفويض الي مكتب المحافظ بالاسماعيلية ولكنه كان قد غادره بعد حركة المحافظين حيث عين اللواء أحمد جمال امبابي محافظاً للاسماعيلية وتولي العمل اعتباراً من الأمس ولذا كان الدكتور فؤاد عبدالباقي مدير الشباب والرياضة بالاسماعيلية سيقوم بعرض قرار التفويض علي المحافظ الجديد وهو ليس غريباً عن الاسماعيلية ولكنه سيعطي نفسه مهلة من الوقت لدراسة الأمر خاصة وأن رحيل المحافظ السابق نشط اعضاء المجلس السابق برئاسة المهندس نصر أبوالحسن وأعلنوا أنهم سيقاضون المجلس القومي وسيعودون مرة أخري لقيادة النادي وهذا ما يلقي رفضا في الشارع الاسماعيلي خاصة وأن مجلس الكومي جاء ليحل مشاكل الفريق المادية وما علمته “الجمهورية” أن الكومي كان قد تفاوض مع حسني عبدربه لانهاء موضوعه بالتحديد ووافق اللاعب مبدئياً ولكنه أكد لبعض المقربين بأنه لن يوقع علي عقد التجديد إلا بعد أن يصرف فلوسه من البنك وبالطبع اعلن الكومي بأنه لن يفعل أي شيء إلا بعد صدور القرار من المحافظ بناء علي موافقة حسن صقر الذي ألقي بالكرة في ملعب المحافظ الجديدوبالتالي عادت الأمور مرة أخري الي مرحلة الشلل فالكومي الذي كان قد أعلن عن عقد أول اجتماع لمجلس الادارة أمس السبت إلا أنه عاد وأرجأ كل شيء حتي صدور القرار من المحافظ وحتي يستطيع هو وزملاؤه الجدد أن يضعوا أسس العمل في المرحلة القادمة.
الكرة الأن في ملعب اللواء أحمد جمال امبابي محافظ الاسماعيلية الذي يعرف جيدا مدي تعلق الاسماعيلاوية بالاسماعيلي واستقراره يعتبر من الأولويات في الاسماعيلية خاصة وأن الحفاظ علي اللاعبين يعتبر من الأولويات.