مجلس الدراويش يبحث عن روشتة علاج الاهرام المسائى

يعقد مجلس إدارة الإسماعيلي بكامل أعضائه اجتماعا مهما اليوم لمناقشة العديد من الملفات علي الصعيد الإداري والفني أبرزها كيفية مواجهة الأزمة المالية الطاحنة التي يعيشها النادي

 وبسببها تأخرت مستحقات اللاعبين عن الجزء الأخير من الموسم الماضي بخلاف الواجب سداده لهم من بداية الموسم الحالي وحتي الآن ومن ضمن جدول الأعمال الذي ستتم مناقشته مدي جدية احتراف المدافع الدولي أحمد حجازي في فيورنتينا بمعرفة الشركة العالمية التي سبق وتم الاتفاق معها علي شرائه لمصلحة النادي الايطالي نظير مليون و‏500‏ ألف يورو لكن هناك مؤشرات ظهرت تتمثل في عدم وجود شفافية لاتمام هذه الصفقة التي رفضوا تقسيطها وتمسكوا بالحصول علي المقابل المادي دفعة واحدة وسوف يبحث المجتمعون عن احتياجات الجهاز الفني للدعم العاجل بثلاثة وجوه جديدة في فترة الانتقالات الشتوية الحالية لسد العجز الواضح في صفوف الإسماعيلي وسيتم اعتماد صرف الراتب الشهري للعاملين بالنادي الذين لم يتقاضوها حتي الآن‏.‏
وكان فريق الإسماعيلي رفع شعار لاوقت للراحة واستأنف تدريبه أمس عقب لقائه مع سموحة للاستعداد لمباراة الشرطة بعد غد‏-‏ الجمعة‏-‏ في الأسبوع الثالث عشر لمسابقة الدوري الممتاز والمقررة إقامتها في ستاد الإسماعيلية وتخلف عن المران محمود جابر المدير الفني وقاده أبو طالب العيسوي المدرب العام ومعه عصام عبد العال المدرب وسعفان الصغير مدرب حراس المرمي واقتصر علي اللاعبين الذين لم يشاركوا في مباراة سموحة أو من لعبوا جزءا منها ووضح تماما تأثير الهزيمة علي وجوه اللاعبين الذين أدوا مرانهم في صمت وشعور بالحزن علي الخسارة وفقدان ثلاث نقاط غالية أمام سموحة في ظل صراعهم للحاق بركب المنافسة علي قمة البطولة المحلية وسيحاول الجهاز الفني في التدريب الأساسي اليوم الأربعاء‏-‏ حث اللاعبين علي نسيان الإخفاق الذي حدث في اللقاء الأخير والتطلع لمباراة الشرطة واستغلال عاملي الأرض والجمهور‏..‏ وسينتظم عقب المران في معسكر مغلق بفندق النادي‏23‏ لاعبا هم‏:‏ محمد صبحي ومحمد فتحي ومحمد عواد لحراسة المرمي والمعتصم سالم وأحمد حجازي وعبد الحميد سامي وإبراهيم يحيي وعلي جبر وجمال حسانين ومحمد البعلي وأحمد صديق وأحمد سمير فرج وأحمد خيري وعبد الله الشحات ومحمد محسن الصغير وحسني عبد ربه وعمرو السولية ومهاب سعيد وعمر جمال وجودوين وأحمد علي ومحمد محسن أبو جريشة وعبد الرحمن مسعد‏.‏
وصرح أبو طالب العيسوي المدرب العام للإسماعيلي بأن الظروف المعاكسة عامل أساسي وراء هزيمة الفريق في مباراة سموحة بسبب غياب عناصر مؤثرة للإيقاف والإصابة أمثال المعتصم سالم وأحمد خيري وعمرو السولية وأحمد الجمل‏.‏
وقال إن هناك نجوما آخرين لم يكونوا في حالتهم الطبيعية لإصابتهم بنزلات برد حادة ورغم ذلك أصروا علي اللعب في اللقاء الأخير لحاجة الفريق الماسة لجهودهم وهم حسني عبد ربه وأحمد علي وجودوين‏.‏
وأضاف أن ضغط المباريات عامل مؤثر علي اللاعبين بشكل عام وهذه ليست مشكلتنا فقط وإنما يعاني منها باقي الأندية الأخري خاصة التي لايوجد لديها العدد الكافي من البدلاء الجيدين في مختلف المراكز‏.‏
وأشار المدرب العام للإسماعيلي إلي أن الأزمات المادية التي يعيشها النادي يجب وضعها في الحسبان لأنها دائما ما تصيب أي لاعب بتشتيت الذهن وتؤدي لهبوط روحه المعنوية للالتزامات المفروضة عليه التي لايستطيع أن يوفي بها لأسرته والمحيطين به‏.‏
وأكد أن الفريق افتقد السعيد لبيعه اضطراريا للأهلي لإنقاذ النادي من عثرته المادية وأويري المتمرد وحمص الذي لم يستفد منه الفريق للإصابة وهؤلاء قوة ضاربة عكس من تم ضمه للإسماعيلي ولم تتحقق من ورائه أي استفادة أمثال سعيود وصلاح مارادونا وفتحي عبدالمنعم‏.‏
واستطرد أبو طالب العيسوي قائلا‏:‏ نحن حققنا‏20‏ نقطة في‏10‏ لقاءات متتالية وهذا شيء إيجابي إذا ما تمت مقارنته الوضع الراهن بالموسم الماضي كانت لدينا وقتها‏16‏ نقطة دون وجود نقص عددي في صفوف الفريق‏.‏
وأشاد المدرب العام للإسماعيلي بفريق سموحة الذي نجح لاعبوه في الخروج فائزين بنتيجة اللقاء بفضل مهارة مهاجمهم صامويل أفوام‏.‏
وعن استعدادات الفريق لمباراة الشرطة المقبلة قال أبو طالب العيسوي إن هناك بارقة أمل في شفاء المعتصم سالم وهو عنصر في خط الدفاع افتقدناه في اللقاء السابق للإيقاف والإصابة وسيعود معه الثنائي عمرو السولية وأحمد خيري وهما من الأعمدة الاساسية‏.‏