مارادونـا : أحداث بورسعيد والأزمه الماليه وراء إتجاهى للإحتراف الخارجى!

كتب : محمدموسى

أكد عمر جمال ” مارادونا ” نجم الدراويش على حبه للنادى الإسماعيلى .. متسائلاً كيف لا أعشق القلعة الصفراء فى ظل المناخ الرائع الذى أعيشه فى مدينة الإسماعيلية والذى يساعد اللاعب على التألق والإبداع علاوة على جمهوره الأصيل .. مؤكداً أنه لن يجد مثل هذا المناخ فى أى ناد قاهرى و يكفى أن الإسماعيلية توفر له الهدوء هو وأسرته .. بالإضافة إلى قرب ملعب التدريب  وسهولة الوصول إليه .. كما أن ابنتيه تحملان الجنسية الإسمعيلاوية.

وتابع مارادونا تصريحاته للموقع الرسمى للنادى الإسماعيلى أن الإصابة التى لحقت به مؤخراً عبارة عن شد خفيف فى العضلة الخلفية ولن تعوقه عن الإنتظام فى تدريبات الفريق يوم السبت المقبل .

ويرى صانع ألعاب الإسماعيلى صعوبة عودة النشاط الرياضى فى مصر عقب مذبحة بورسعيد .. مستطرداً حتى لو عاد الدورى لن يكون له معنى أوقيمة بعدما عمت الفوضى الملاعب المصرية وأصبح اللاعبين والجماهير غير أمنين على أنفسهم .

وطالب عمر بضرورة القصاص للشهداء الذين فارقونا فى أحداث مباراة المصرى والأهلى الأخيرة حتى يعود الأمان للشارع المصرى .. مؤكداً انه لايريد عودة الدورى فى ظل غياب الأمن والامان داخل مصر وعدم معاقبة الجناة حتى الآن .

وقال نجم الإسماعيلى كنت بدأت أعود لمستواى تدريجيا عقب الإصابة التى لحقت بى واستغرقت فترة طويلة فى العلاج وكنت أتوقع مع استمرار مشاركتى فى مباريات الدورى العوده للتألق وتحقيق حلمى بالإنضمام للمنتخب الوطنى ..وأكد مارادونا أن الإسماعيلى هو النادى الوحيد فى الدورى المصرى المتضرر من إيقاف المسابقة لأن جميع الأندية صرفت مستحقات لاعبيها بإستثناء لاعبى الإسماعيلى الذين لم يتم صرف مستحقاتهم المالية حتى الآن .. وأوضح اللاعب أن سوء الحظ لازم الفريق بتجميد النشاط والذى تزامن مع إنتهاء عقود 6 لاعبين مما أتيح لهم الإنتقال بشكل حر عقب نهاية الموسم الجارى .

وأعترف عمر أنه سيكلف الفترة القادمة بعض السماسرة ووكلاء اللاعبين للبحث له عن فرصة احتراف خارجى بعدما أصبح لعب الكرة فى مصر كلام فاضى ليس له طعم بسبب مأساة بورسعيد بجانب الأزمة المالية التى يعيشها النادى منذ فترة والتى كان يمكن حلها قبل الثورة لكن الآن أصبح الأمر صعب ..مؤكداً أنه يبحث عن تأمين مستقبل أسرته .

ويذكرأن عقد عمر جمال ينتهى بنهاية الموسم القادم ويحق له التوقيع لأى ناد أخر خلال شهر يناير القادم .

وأوضح لاعب الإسماعيلى أن وضع سقف لعقود اللاعبين شئ جيد يتماشى مع إمكانايات النادى لكن صعب ان يحصل اللاعب على قيمة أقل مما كان يحصل عليها فكل شخص يدير حياته بالمقابل الذى يحصل عليه وأى نقص منه يؤثر على معيشته وهذا ينطبق على أى شخص وليس لاعب الكرة فقط ..واستطرد مارادونا أن رؤساء الأندية هم من يشعلون حرب غلاء عقود اللاعبين .. وتجربتى خير دليل فقد كنت أحصل على 100 ألف جنيه للموسم الواحد وقام المهندس سعد الجندى بتجديد عقدى مقابل مليون و300 ألف جنيه ولم أطالب بأى شئ سوى وضع شرط جزائى فى حالة احترافى .. وناشد عمر مسئولى الأندية أن يجتمعوا ويضعوا حل لتلك المهزلة بدلا من إغراء اللاعبين بالملايين .

وأختتم عمر تصريحاته نافيا  ماتردد عن تقديمه لأى شكوى ضد ناديه بشأن مستحقاته المتأخرة .. مؤكداً انه اللاعب الوحيد الذى لم يحصل على أجازة مثل زملائه عقب لقاء الزمالك وكان يتدرب منفردا ولم ينقطع يوم واحد عن المران .