عثمان : رابطة الأندية .. طوق النجاة

أدلى المهندس إبراهيم عثمان رئيس مجلس إدارة الإسماعيلى بتصريحات حول العديد من الأمور التى تتعلق بالكرة المصرية واستئناف الدورى وتأثير توقفه على الأندية.

فقد شدد عثمان على أن الكرة المصرية لن ينصلح حالها إلا بوجود رابطة الأندية المحترفة وهى التى يمكن من خلالها الحفاظ على حقوق الأندية وارساء مبادىء العدالة بين الجميع دونما أية تدخلات من أحد على أن تضع اللجنة الأسس التى يعتمد عليها فى العلاقة بين الأندية واللاعبين بما يحفظ للاندية حقوقها تجاه اللاعبين وأيضا حقوق الأخير لدى الأندية وتحديد موعد بدء وانتهاء المسابقة مع مراعاة الارتباطات بالتنسيق مع اتحاد اللعبة.

وأضاف أن اتحاد اللعبة يتفرغ للمنتخبات الوطنية ومراعاة تطويرها بالصورة التى تحقق لمصر وجودا أفضل فى كل المحافل الكروية فى الوقت الذى تقوم فيه رابطة الأندية بتنظيم المسابقات وفقا لمبادىء يلتزم بها جميع أعضائها من خلال المكتب التنفيذى للجنة الذى يضم المتخصصين فى مجال اللعبة وتضع اللجنة أيضا الشكل الأمثل للجنة الحكام والتى لابد أن يكون أعضاؤها وحكامها من المحترفين أيضا وفقا للشكل المعمول به فى الدوريات العالمية.

وأكد رئيس الإسماعيلى أن وجود رابطة الأندية المحترفة على أرض الواقع هو طوق النجاة للكرة المصرية.