عبدربه: عشت سنة “وسخة” في الإسماعيلي .. والزمالك يتمنى ضمي اليوم قبل الغد ولكن ( كورابيا

خرج حسني عبد ربه لاعب وسط النادي الإسماعيلي والمنتخب المصري عن صمته وأكد أنه عاش سنة صعبة جدا الموسم الماضي في النادي الإسماعيلي، واصفا إياها بالسنة “الوسخة” على حد تعبيره.

وقال حسني في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد شوبير على إذاعة الشباب والرياضة:” لقد عشت سنة “وسخة” .. عشت مرحلة صعبة جدا .. ولكني تحملت لأنه النادي الذي تربيت فيه وصربت حتى نهاية ولم أحصل على حقي.

وأضاف:”في نهاية الموسم لم أحصل على أي مستحقات، ولكني تفاءلت خير بقدوم يحيى الكومي الذي وعدني بالحصول على كافة مستحقاتي القديمة وجزء من مستحقاتي عن التجديد لثلاث سنوات، ولكني وجدت الشيك الذي حصلت عليه بدون رصيد، فذهبت لفسخ تعاقدي في الاتحاد.

وتابع:” أتمنى البقاء في الإسماعيلي، لكن لابد الحصول على مستحقاتي ولو حصلت على جزء منها سأبقي في بيتي ، مشيرا إلى أن آخر مهلة أمامه ستكون السبت المقبل، وبعدها سينتقل للأندية الراغبة في ضمه، لافتا إلى أنه مرحب به في الزمالك والذي يتمنى ضمه اليوم قبل الغد”.

وأشار إلى أنه اتفق بنسبة تقترب من 90% من الزمالك، وإن لفت إلى أن الأهلي يجري معه مفاوضات وصفها بغير الجدية بالإضافة إلى أن كامل أبو علي رئيس المصري تفاوض معه منذ فترة قبل أن تنقطع الاتصالات بينهما.