جيرارد: سأعدل أدائي في اليورو تجنبا للكروت الحمراء

أقر ستيفن جيرارد نجم منتخب إنجلترا أنه يفكر في تعديل طريقة لعبه أثناء مشاركته في كأس الأمم الأوروبية عام 2012 المقامة في بولندا وأوكرانيا خوفا من إشهار البطاقات الحمراء في وجهه.

وكان لاعبو المنتخب الإنجليزي قد اجتمعوا مع ديفيد إيليراي مندوب الحكام بالاتحاد الدولي والأوروبي لكرة القدم لإطلاعهم على المسموح والمحظور داخل المستطيل الأخضر خلال البطولة.

وقال جيرارد في تصريحات لصحيفة “ديلي ميل” الإنجليزية: “أعتقد أنني قادر على القيام بتدخلات والفوز بالكرة دون الحصول على كروت صفراء أو حمراء”.

وأضاف “علينا أن نكون أكثر حذرا ونحن نؤدي مباريات دولية مقارنة بما اعتدنا عليه في المسابقات المحلية في إنجلترا”.

يأتي ذلك بعدما تدخل جيرارد بشكل عنيف على النرويجي توم هوجلي خلال المباراة الودية التي جمعت منتخب إنجلترا بالنرويج وانتهت بهدف دون رد لصالح الإنجليز.

وأردف جيرارد “تدخلي العنيف في الأسبوع الماضي بمثابة تحذير بالنسبة لي رغم أنني أرى أنه كان تدخلا نظيفا بجانب قدمي وليس بالجزء المؤذي من حذائي”.

ومن ناحية أخرى، وصف جيرارد فقدان فرانك لامبارد وجاريث باري نجمي إنجلترا في اليورو بالخسارة الفادحة.

وأوضح جيرارد “غياب لامبارد خسارة كبيرة وخصوصا بعد غياب باري أيضا، إنهم من أحد أهم لاعبي الوسط في قائمة إنجلترا”.

وأتم “شعوري بعد تأكد غياب لامبارد وباري عن اليورو كان مثل ما أحسست به عند تأكيد غياب ريو فيردناند عن قائمتنا المشاركة في كاس عالم 2010، عشت هذه التجربة أيضا من قبل، هذا الإحساس يعد الأسوأ بلا منازع لأي لأي لاعب كرة قدم”.

ويعاني لامبارد من إصابة في الفخذ تمنعه على الأقل من المشاركة في مباريات دور المجموعات خلال اليورو، فيما أصيب باري في العضلة الخلفية.

ويقع المنتخب الإنجليزي في المجموعة الرابعة باليورو والتي تضم أوكرانيا والسويد وفرنسا.