تقرير بالفيديو.. المنتخب الوطنى …مازالت الأمانى ممكنة

    بمناسبة مباراة الغد التى ستجمع المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم أمام نظيره الغانى على ستاد الدفاع الجوى بحضور ثلاثين آلف مشجع ، وذلك ضمن منافسات المرحلة الثالثة والأخيرة المؤهلة لنهائيات كأس العالم القادم بالبرازيل … و على خلفية خسارة منتخب الفراعنة فى لقاء الذهاب بستة أهداف مقابل هدف وحيد ، حيث يحتاج للفوز على الأقل بخماسية نظيفة لحجز بطاقة التأهل للمونديال.

    الموقع الرسمى لللنادى الإسماعيلى يقدم لحضراتكم بعض المباريات التى تغيرت مجرياتها بشكل لا يصدق و لتؤكد أن كرة القدم لاتعرف المستحيل …

    – اللقاء الأول كان بين منتخب نيجيريا أمام نظيره الاتحاد السوفيتى فى دور الثمانية لبطولة كأس العالم للشباب عام 1989 بالسعودية … الاتحاد السوفيتى تقدم برباعية حتى منتصف الشوط الثانى ، و فى أقل من 22 دقيقة نجح منتخب النسور فى معادلة الكفة و أحراز أربعة أهداف دفعة واحدة ، ويحتكم المنتخبين لركلات الترجيح من نقطة الجزاء وتنتهى بفوز المنتخب النيجيري بنتيجة خمس ركلات مقابل ثلاث …

    – اللقاء الثانى بين المنتخب الأنجولى  أمام ضيفه المالى فى افتتاح مباريات بطولة كأس الأمم الأفريقية عام 2010 بأنجولا ، تقدم المنتخب صاحب الأرض الذى كان يقوده فنيا البرتغالى “مانويل جوزيه” ويشارك ضمن صفوفه الثنائى الشهير “فلافيو و جلبرتو” برباعية نظيفة حتى الدقيقة 78 ، ثم استطاع المنتخب المالى التعادل فى اقل من 12 دقيقة فقط و احراز اربعة اهداف آخرى دفعة واحدة .

    – المباراة الثالثة كانت بين “اتحاد جده” السعودى x “سيوننج نام” الكورى ضمن منافسات الدور النهائى لبطولة دورى أبطال أسيا عام  2004 … لقاء الذهاب إنتهى بهزيمة اتحاد جده فى عقره داره بالسعودية بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد ، حتى ان الصحافة السعودية طالبت وقتها الفريق بالأعتذار عن عدم السفر لكوريا ، ولكن لاعبى الفريق السعودى فاجئو الجميع ونجحوا فى الفوز فى لقاء الإياب بنتيجة خمسة أهداف نظيفة فى سابقة لم تتكرر من قبل .

    مباراة الذهاب

    مباراة الإياب

  – المباراة الرابعة جمعت المنتخب الوطنى للشباب أمام نظيره الاثيوبي ، ضمن منافسات تصفيات كأس العالم للشباب عام  1997 … شباب الفراعنة الذى كان يقودهم فنيا حلمى طولان ، نجحوا فى الفوز فى لقاء الذهاب بخمسة أهداف نظيفة ، ثم استطاع المنتخب الأثيوبي فى مباراة الاياب معادلة الكفة إثر الفوز بذات النتيجة ….ليحتكم المنتخبان لركلات الترجيح من نقطة الجزاء يتغلب فيها المنتخب الوطنى للشباب .

  – فهل ياترى يستطيع المنتخب الوطنى أن يسير على درب تلك المنتخبات التى رفعت شعار “لا تراجع ولا استسلام” و نجحت فى قلب موازين كرة القدم …. هذا ما تتمناه جماهير الكرة المصرية .

  تقرير أعده وحرره : محمد أشرف