بعد الفوز على الدراويش وتعادل الأهلى وسموحه : فرحه عارمه داخل غرف خلع الملابس لدجله

كتب عبدالله كوماندوز/ متابعه محمد كابو

فرحه عارمه اجتاحت لاعبى وادى دجله وجهازه الفنى بعد تعادل النادى الأهلى مع وادى دجله بنتيجه 2/2 وهى النتيجه التى تصب قطعاً فى مصلحه وادى دجله  الذى يصارع من اجل الخروج من دوامه الهبوط فيما خيم الحزن على لاعبى الأسماعيلى اثر الهزيمه على يد دجله بنتيجه 2/1

وظهر تاثر اللاعبين كثيراً و خاصه ” حسنى عبدربه ” محرز هدف الأسماعيلى و الذى جلس على دكه البدلاء حزيين للغايه لمده ما يقارب 15 دقيقه بعد المباراه ، خاصتاً وان الأسماعيلى تسيد المباراه فى شوطها الأول تماماً و احرز هدف لكن اللياقه البدنيه لللاعبين انهارت فى شوط المباراه الثانى بشكل يدعو للدهشه

جدير بالذكر ان المؤتمر الصحفى للمباراه تم الغائه لعدم وجود عدد كافى للصحفيين نظراً لانشغال الجميع بنتيجه مباريات الأهلى والزمالك مع كل من سموحه والأتحاد