بروفايل .. اشرف خضر مع الدراويش ” ١٢ مرة “

من جديد انضم الكابتن اشرف خضر للجهاز الفنى للفريق الأول فى منصب المدرب العام بعد قرار مجلس ادارة النادى برئاسة المهندس ابراهيم عثمان .

 

وقد انضم خضر من قبل للجهاز الفنى فى ١١ مناسبة عندما صعد بقرار ادارى لمعاونة الثعلب الألمانى ثيو بوكير وعماد سليمان موسم ٢٠٠٤ و٢٠٠٥ فى المرة الثانية للمدرب الألمانى .

 

وفى نفس الموسم استمر مع الجهاز الذى قاده التركى محسن اورتجال ومعه عماد سليمان .

 

وكانت المرة الثالثة مع الدب الروسى فيكتور بوندز وخالد القماش بموسم ٢٠٠٥ ثم تولى منصب المدرب العام للمرة الاولى مع الهولندى المتميز مارك ووتا واحمد قناوى موسم ٢٠٠٦ .

 

وعمل خضر مع الفرنسى باتريس نوفو واحمد قناوى فى موسم ٢٠٠٧ كمدرب عام قبل تعيين فوزى جمال كمدرب عام بعد رحيل خضر .

 

وفى موسم ٢٠٠٩ مع عماد سليمان الذى كلفه ومعه محمود جابر للعمل سويا بمنصب المدرب العام وبعدها بعام عمل مع احمد العجوز سويا بمنصب المدرب العام تحت قيادة هولندية مع مارك ووتا .

 

وفى موسم ٢٠١٢ مع صبرى المنياوي وحمام ابراهيم كمدرب عام فى الموسم الذى لم يستكمل بعد احداث ستاد بورسعيد .

 

فى ٢٠١٥ تم استدعاء خضر للعمل مع العنيد البرازيلى هيرون ريكاردو وكرم جابر كمدرب عام واستمر بعد رحيل البرازيلى مع طارق يحيي ثم احمد حسام ميدو .

 

بعدها تولى خضر المسؤلية وتم تنصيبه كمديرا فنيا مؤقتا قاد الفريق فى ثلاثة مباريات ثم عمل معاونا للتونسي نصر الدين النابى .

 

وخاض خضر تجربة العمل خارجيا فى دولة الإمارات العربية بالاضافة الى تولى مسؤلية فرق مياة البحيرة ونجوم المستقبل وكفر الشيخ الذى صعد به الى دورى الترقى منذ عامين .