بدأ التحايل : بيع خطوط إحدى الشركات المحمول الكبرى بخمسة جنيهات على أنها خط الدراويش

اكتشف شباب خط الدراويش أن بعض الأفراد المنتشرين داخل الإسماعيلية يقومون ببيع بعض الخطوط لإحدى شركات المحول الكبرى بخمسة جنيهات على انها خط الدراويش الذي لم يتم حتى الان الانتهاء من اجراءات ترسيته على إحدى الشركات الثلاث العاملة في مصر ، وفور علم الشباب قاموا بتحرير محاضر رسمية .. والموقع الرسمي يناشد أبناء الإسماعيلية أن خط الدارويش لم يتم ترسيته حتى الأن وأنه مازال العمل جاريا على ملأ الاستمارات للوصول بالعدد إلى الرقم المقترح وهو 300 ألف .

يذكر أن شباب خط الدارويش أنجزوا حتى الآن أكثر من 120 ألف خط وهو ما يعد خطوة ممتازة في أول ثلاثة أسابيع منذ الإعلان عن العمل وعن تنفيذ الفكرة التي طرحها العميد أبو السعود في برنامجه الانتخابي .