بدء إجراءات بيع عبد الله السعيد ( الأهرام المسائى

دخلت مفاوضات المسئولين بالمصري مع الإسماعيلي مرحلة الجد بشأن رغبة الطرف الأول الملحة في شراء عبد الله السعيد لاعب الجانب الثاني نظير‏6‏ ملايين جنيه وهو مبلغ يحاول المهندس يحيي الكومي رئيس قلعة الدراويش زيادته بأي وسيلة.

مع وضع شرط يلزم النادي البورسعيدي في حالة بيع السعيد لأي فريق آخر أن يحصل الإسماعيلي علي نسبة‏25%‏ من القيمة المالية التي يتم تسويقه بها والساعات القليلة المقبلة من شأنها أن تظهر نجاح تلك الصفقة لصالح الفريق البورسعيدي من عدمه‏.‏
 وكان كامل أبو علي رئيس النادي المصري قد بدأ اتصالاته مبكرا مع المجلس السابق للإسماعيلي وعرض عليهم ضم الثنائي عبد الله السعيد وأحمد سمير فرج مقابل‏10‏ ملايين جنيه لكنهم اعترضوا نظرا لقلة المبلغ الذي لايتناسب مع قدرات وإمكانات لاعبيهما ونظرا للأحداث التي واكبت الإسماعيلي وأدت إلي استقالة المهندس نصر أبو الحسن تجمدت المفاوضات حتي عادت وبقوة من جديد في عهد مجلس الكومي لكن البورسعيدية اقتصر مطلبهم علي السعيد مستغلين رغبة اللاعب الملحة في الرحيل وتقديم شكوي ضد الإسماعيلي في لجنة شئون اللاعبين بالجبلايه يلح علي فسخ عقده تحت أي ظرف من الظروف لعدم حصوله علي مستحقاته المالية إلا أن هذا المخطط أوقفته إدارة الدراويش بشكل مؤقت حينما قاموا بالرد علي اتحاد الكرة بأنه لايوجد مانع من جانبهم في منحه أمواله من حقوق البث المباشر الموجودة لديه تلك هي آخر التطورات للاعب الذي رفع راية العصيان في وجه ناديه وهدد أنه لو استمر في مكانه دون إيجاد حل لمشكلتة سيوقع في شهر يناير المقبل لأي فريق آخر لأن عقدة ينتهي في نهاية موسم‏(2012/2011).‏
 وصرح المهندس يحيي الكومي رئيس الإسماعيلي بانه يرفض مبدأ بيع أي لاعب إلا أن الظروف والمستجدات من حولنا جعلتنا نفكر بهدوء وترو بخصوص بعض الملفات المهمة والساخنة وكان من بينها ما هو خاص باللاعب عبد الله السعيد‏.‏
 وقال إن هناك قناعة لدي السعيد أن بقاءه بالإسماعيلي يعد أمرا مستحيلا من وجهة نظره لأنه شعر بأن هناك شيئا ما بينه وبين جماهير النادي التي كانت تعاتبه وبشدة في مبارياته الرسمية الأخيرة مع الفريق الموسم الماضي بدون داع‏.‏
 وأضاف أن اللاعب غير مقتنع بتمديد عقده مع الإسماعيلي وعند محادثته في هذا الموضوع الحيوي يحاول إرجاءه لوقت لاحق وحقيقة أخشي أن يتكرر سيناريو زميله حسني عبد ربه الذي أصبح حاليا حرا يتفاوض مع أي ناد آخر كيفما شاء‏.‏
 وأشار رئيس الإسماعيلي إلي أنه لن يبيع عبد الله السعيد مباشرة للنادي الأهلي كما يظن البعض لكن الأولوية لأي فريق محلي أو خارجي وهدفنا في هذه الصفقة الوصول بها لمبلغ الــ‏10‏ ملايين جنيه وهذا وارد في أي وقت أن تفاتحنا أندية غير المصري البورسعيدي في غضون الأيام القليلة المقبلة‏.‏
 وأوضح أنه لن يحرم أحمد حجازي مدافع الإسماعيلي الصاعد والمنتخب الأوليمبي من الاحتراف في أوروبا وقد طلبنا من الشركة التي تقدمت لنا بعرض لشرائه مقابل‏700‏ الف دولار لضمه لنادي غرناطة الأسباني أن يزيدوا المبلغ لـ‏(‏ مليون و‏500‏ ألف يورو‏).‏
 وأكد أنه يمتلك عرضا آخر لنفس اللاعب من أحد الأندية الألمانية وهو مغر للغاية ولو تم سيكون مفاجأة للكرة المصرية من حيث اسم الفريق والقيمة المالية التي سوف يباع بها أحمد حجازي‏.‏
 واستطرد المهندس يحيي الكومي الكلام قائلا إنه سيعمل جاهدا للم الشمل وترتيب البيت من الداخل بالشكل اللائق وهذا ما اتفقت بشأنه مع اللواء جمال إمبابي محافظ الإسماعيلية خلال جلستنا التي امتدت حتي الساعات الأولي من صباح أمس وضعنا فيها النقاط علي الحروف وحددنا المهام والواجبات لكي تستقيم الأمور‏.‏
 وأبدي رئيس الإسماعيلي أسفه من حملات التشكيك التي تعرض لها علي مدار الفترة الماضية حينما ابتعد قليلا عن النادي بسبب الخلافات بينه وبين البعض من أعضاء المجلس من الذين تقدموا باستقالتهم وهذا الأسلوب لم يؤثر علي علاقة الحب التي تجمعني بجماهير الإسماعيلية‏.‏
 وانتقد الكومي كل من أشاع حوله تهربه من منح العاملين بالنادي والأجهزة الفنية والإدارية للفريق الاول وقطاع الناشئين والأنشطة الرياضية الأموال التي رصدها لهم لافتا النظر إلي أنه حاول إيداع جزء من مبلغ الـ‏5‏ ملايين جنيه الذي تبرع به في حساب النادي أمس لكن ضيق الوقت وقدوم عطلة عيد الفطر المبارك منعت التحويل ويسأل في ذلك المدير المالي للإسماعيلي‏.‏
 وأشاد رئيس الإسماعيلي باللاعبين والتزامهم وتركيزهم في الفترة الأخيرة في التدريبات اليومية وحرصهم علي صقل لياقتهم البدنية والفنية ومردود ذلك سيكون طيبا وهناك وعد قاطع مني سيحصل كل فرد منهم علي نسبة كبيرة من مستحقاته المتـأخرة عن الموسم المنتهي وهذا سينطبق علي العاملين داخل النادي بشكل عام سواء الإداريون أو الفنيون‏.‏
 وفي سياق متصل‏,‏ منح حسام حسن المدير الفني للإسماعيلي أعضاء الفريق راحة سلبية لمدة‏48‏ ساعة للاحتفال مع أسرهم بأول وثاني أيام العيد بعدها يعودون للمران اليومي استعدادا لمباراتهم مع بني سويف في دور الـ‏16‏ لبطولة كأس مصر والمقرر لها يوم‏20‏ سبتمبر المقبل في ستاد الإسماعيلية ومن المنتظر أن يؤدي الفريق لقاءين وديين أو مباراة واحدة للتحضير للقاء الكأس وهذا يتوقف علي برنامج الجهاز الفني الذي سوف يحدده عقب انتهاء عطلة العيد ويحاول حسام حسن أن ينظم معسكرا مغلقا بالأسكندرية لكن الظروف قد لاتسمح بسبب ترشيد الإنفاق المتبع من جانب إدارة النادي والتي تري أن التدريب علي ملعب القرية الأوليمبية وإقامة المعسكر داخلها هو أفضل بكل المقاييس عموما لازال الحارس محمد صبحي وعبد الله الشحات وأحمد الجمل يمارسون العلاج من الإصابة التي لحقت بهم وأبعدتهم عن المران وهي ليست بالجسيمة وتحتاج لجلسات مكثفة تجري للاعبين بإشراف جمال الطللي وأشرف سليمان وسيد بلبل اخصائي العلاج الطبيعي‏,‏ وخلاف ذلك الحالة العامة للاعبين جيدة ومعهم الوجوه الصاعدة تؤدي تدريباتها بحماس من أجل اثبات ذاتها ونيل رضا حسام حسن المدير الفني الذي يهتم بهم كثيرا‏,‏ حيث أبدي إعجابه بالبعض منهم وسيكون لهم دور معه مستقبلا‏.