بخماسية رائعة الاسماعيلى يفوز على الكهرباء استعدادا للمقاولون العرب..وسعيود يحرز هدف عالمى

متابعة :: احمد حجازى وعبدالله كوماندوز وتصوير عبد الرحمن العركى

حقق الفريق الأول للنادي الاسماعيلى الفوز بخماسية على فريق نادي الكهرباء احد فرق الدوري  الممتاز ب في مباراتهم الودية والتي أقيمت في الخامسة ونصف اليوم على الملعب الرئيسي لإستاد الإسماعيلية في إطار الاستعداد لمباراة المقاولون العرب والتي تأتى ضمن مباريات دور الثمانية لكأس مصر وتقام يوم الاثنين القادم على ملعب الجبل الأخضر بالقاهرة 

أحرز أهداف الاسماعيلى في شوط المباراة الأول (سعيود هدفين وعبد الرحمن مسعد هدف) وفى الشوط الثانى السولية ومحمد شريف

بدأ الاسماعيلى  بتشكيل مكون من……

محمد عواد في حراسه المرمى

أمامه كلا من على جبر والشحات وفتحى ومحمود وحيد

ثم محمد حمص والسوليه وسعيود ومهاب سعيد 

وأخيرا محمد محسن ابوجريشه وعبد الرحمن مسعد 

وبدأ الكهرباء بتشكيل مكون من …

محمد ابو النجا فى حراسة المرمى

ومحمود يونس ومحمود محمد واحمد توفيق واحمد صبحى ومحمد عبد المجيد واحمد غريب وسامح النجار ومحمد كمال وعصام على ومحمد ابو سريع

الشوط الأول ( سعيود نجم يبدع في ارض السامبا الاسمعلاويه ويحرز هدفان عالميان )

كانت بداية اللقاء حماسية من قبل لاعبي  الاسماعيلى حيث ضغط اللاعبين منذ بداية اللقاء وسيطروا على منطقة المناورات في وسط الملعب بفضل تحركات السوليه وحمص وسعيود وبعد مرور عشر دقائق ومن كره ثنائية جميله تم اختراق دفاعات الكهرباء من وسط الملعب لينفرد سعيود بالمرمى ويضع الهدف الأول بكرة تتهادى وترتطم بالقائم ثم تحتضن الشباك  ليتقدم الاسماعيلى بهدف مع تشجيع الجماهير الحاضرة للموهوب سعيود

وبعد الهدف يتخلى فريق الكهرباء عن حذرة الدفاعي ويبادل الاسماعيلى الهجمات ولكن يفشل لاعبيه في تهديد المرمى طوال العشر دقائق التالية للهدف

ومع مرور الوقت وبفضل تحركات النشيط مهاب سعيد على جانبي الملعب ينجح الاسماعيلى في تهديد مرمى الكهرباء مجددا من كرة خطيرة يمررها مهاب عرضية لعبد الرحمن مسعد المنفرد بالمرمى ولكن يضعها خارج المرمى في الدقيقة 22  

وبعدها بدقيقه تتكرر نفس الكرة ونفس العرضية ولكن ينجح عبد الرحمن مسعد في تلك المرة من تحويل العرضية إلى هدف من لمسه واحدة مباشرة لتنال استحسان الجماهير الحاضرة وتشجيعهم وليتقدم الاسماعيلى بهدفين نظيفين

وفى الدقيقة 27 يصل فريق الكهرباء إلى أول ضربة ركنية لصالحه يهدرها لاعبيه لتنقلب الكرة إلى هجمة مرتدة لصالح الاسماعيلى وتمرر الكرة إلى سعيود بعد منتصف الملعب لينطلق مراوغا أكثر من لاعب ومتجها إلى منطقه الجزاء جهة اليسار ومن على حدودها يطلق صاروخ لا يصد ولا يرد محرزا الهدف الثالث للاسماعيلى وسط تصفيق حار من الجماهير الحاضرة ليتقدم الاسماعيلى بثلاثة أهداف في الدقيقة 30

وفى الدقيقة 35 ومع ضغط من فريق الكهرباء ينجح لاعب الكهرباء في استخلاص الكرة من الحارس عواد مع خروج خاطئ من اللاعب ويضعها في المرمى مسجلا الهدف الأول لفريقه لتصبح النتيجة 3-1

وتمر العشر دقائق المتبقية من اللقاء مع انحصار اللعب اغلب فتراته في وسط الملعب مع بعض الهجمات على استحياء على المرميين

وقبل نهاية الشوط الأول بثواني يحتسب حكم اللقاء ركلة حرة مباشرة لصالح الكهرباء على حدود منطقة الجزاء يضعها مهاجم الكهرباء رأسية يتصدى لها القائم لتضيع فرصة غالية لفريق الكهرباء كانت كفيله برفع رصيده من الأهداف في الشوط الأول من اللقاء وبعدها مباشرة يطلق حكم اللقاء صافرته معلنا انتهاء الشوط الأول بتقدم الاسماعيلى بثلاثة أهداف مقابل هدف للكهرباء

الشوط الثاني ( هدفان وأداء مميز للبدلاء )

ومع بداية الشوط الثاني يجرى العميد مجموعه من التغيرات بنزول كلا من عماد علاء وصلاح مارادونا وعبد الحميد سامي وخروج سعيود ومحمد حمص وعبد الرحمن مسعد

 ومع أول خمس دقائق من بداية الشوط الثاني يسدد السوليه كرة صاروخية من على حدود منطقة الجزاء تحتضن الشباك وتعلن عن الهدف الرابع للاسماعيلي

ويجرى العميد تغيرا بعد مرور عشر دقائق بخروج مهاب سعيد ونزول اللاعب محمد حمد ومن هجمة عنتريه للاسماعيلى يسدد مارادونا كرة قوية يتصدى لها حارس الكهرباء لترتد ويكملها ابو جريشه في  جسم الحارس الذي ينجح في إمساك الكرة تلك المرة

وبعد مرور ربع ساعة من الشوط الثاني يدفع العميد باللاعب محمد محسن ويسحب السوليه ومع الدقيقة 25 يدفع المدير الفني حسام حسن بــــ محمد شريف وحسام حسن وجونى بدلا من محمد محسن ابو جريشه وعبد الله الشحات  ومحمود وحيد ومع الدقيقة 35 ومن هجمة منظمة للاسماعيلى يخترق حسام حسن من اليمين ويراوغ لاعب الكهرباء ويمرر الكرة إلى اللاعب محمد الشريف يضعها في المرمى مسجلا الهدف الخامس للاسماعيلى ويسحب بعدها العميد حسام حسن حارس المرمى محمد عواد ويدفع بطلبه بدلا منه

لتمر الدقائق المتبقية من اللقاء سجال بين الفرقين مع بعض الاختراقات للاسماعيلى من الجهة اليمنى عن طريق اللاعب فتحي دون استغلال من مهاجمي الفريق ليعلن الحكم نهاية اللقاء بفوز الاسماعيلىبخماسية رائعة