بالصور .. متولى عازف بيانو فى وقت الراحه يشعر إنه سيبطل “كوره” لو ترك الدراويش

محمود متولى احد المواهب الكرويه الصاعده فى صفوف الإسماعيلى والذى يتوقع له الكل بإذن الله سبحانه وتعالى أن يكون واحد من نتاج مدرسة الدراويش والذى سيكون له شلان على مستوى الكره المصريه لو إستمر فى طريقه وتركيزه وحبه لفريقه وإستمتاعه فى لعب الكره بلغة الدراويش .

متولى منحه المنياوى الفرصه كامله مع الفريق الاول ولعب مباراة الأمس أمام الهلال السودانى وكان عند حسن الظن وظهر تميكه بالفرصه عندما أراد الجهاز الفنى طبقا لرؤي الجهاز الطبى إلا أن طلب الإستمرار فى الملعب لقدرته على الإستمرار ..ومتولى وهو من أبناء محافظة المنصوره يقول إن له 9سنوات مع الدراويش تعلم من خلالها كل شيئ عن الكره حيث جاء طفلا صغيرا ..ويفاجئك عندما تقول له هل تفكر فى الرحيل عن الإسماعيلى فبقول بدون تفكير أشعر لو تركت الدراويش فسوف “أبطل كوره”.

متولى يستغل فترات الراحه داخل الفندق الذى تقيم فبه البعثه للعزف على البيانو الذى يفضله منذ الصغر ..وقد يكون مناسب لشخصيته الهادئه حيث لايشعر به أحد من سلوكه الطيب الذى يتناسب مع لاعب إنتظروه لو إستمر على هذا المنوال داخل وخارج الملعب فسوف يحتل مكانه ضمن صفوف الكبار سريعا.

ويقول متولى أن حسنى عبد ربه أحد الكبار الذى يعتبره مثل أعلى وكان يتمنى أن يلعب بجواره والآن إنتقل هذا التمنى للعب بجوار أحمد خيرى فهما من اللاعبين اللذين يتمنى أن يصل لمستواهما ويجيد فى الملعب ويستمر فى اللعب مع كبار الدراويش وينضم للمنتخب الوطنى