انفراجة في أزمة مجلس الدراويش الكومي يعود.. و5 ملايين فورية لخزينة النادي ( المساء

شهد اجتماع اللواء جمال إمبابي محافظ الإسماعيلية مع المهندس يحيي الكومي انفراجة في ازمة مجلس إدارة النادي حيث جدد المحافظ الثقة في الكومي واستمراره في قيادة القلعة الصفراء بعد أن أكد الكومي تبرعه للنادي ب 5 ملايين جنيه علي أن تكون الخمسة ملايين الأخري قرضا منه للنادي.
كما تم الاتفاق علي ان يقوم الكومي بإعادة تشكيل المجلس بإضافة 4 أعضاء مع كل من احمد عبدالحليم وسيد يونس وسيتسلم المجلس أرض النخيل وسيبدأ العمل فيها فورا طبقا للاتفاق مع المحافظ.
مازال الغموض يكتنف مصير مجلس إدارة الدراويش.. هل يستمر الكومي في رئاسة النادي؟.. أم يتخذ محافظ الاسماعيلية اللواء جمال امبابي قرارا آخر بفك هذا الارتباط وتعيين لجنة مؤقتة؟
الرؤية في الإسماعيلية تؤكد أن المحافظ أراد ان يلتقط أنفاسه ويرجيء اتخاذ القرار النهائي لحين انتهاء إجازة عيد الفطر المبارك حتي تكون الأمور قد وضحت امامه تماما.
وفي تلك الاثناء كان اللواء جمال امبابي قد عقد سلسلة اجتماعات بدأت بأعضاء المجلس المستقيلين وهم الكابتن ميمي درويش والمهندس مدحت الورداني والمستشار شريف حمودة والمهندس عثمان عطية واجتماع آخر مع المستشار أحمد عبدالحليم وسيد يونس وايضا عقد المحافظ اجتماعا منفصلا مع المهندس يحيي الكومي رئيس النادي المستقيل.. ويلتقي اليوم مع مجموعة من رجال الاعمال لبحث عملية انقاذ النادي من ازمته الحالية.
أكد المحاسب حماد موسي نائب رئيس النادي السابق انه إذا أصر الكومي علي منح النادي القرض الحسن فمن الأولي أن يتولي ابناء النادي قيادته لا أن يأتي اشخاص من الخارج يحصلون علي الشهرة لرئاستهم النادي وأبدي استعداده لأن يدير هو شئون النادي وان يقوم باقراض النادي.
وكان المهندس يحيي الكومي قد صرح بأنه ارسل مندوبا عنه يحمل شيكا يستحق الصرف بمبلغ 5 ملايين جنيه إلا أن مدير مكتب المحافظ رفض استقباله وهو ما تم نفيه تماما.
من جانبه أكد الكابتن ميمي درويش ان المحافظ استمع إلي آراء الجميع في كيفية الخروج بالاسماعيلي من ازمته وهناك اقتراحات كثيرة تم طرحها أهمها تحويل النادي لشركة مساهمة والبعض اقترح تشكيل لجنة مؤقتة واجراء انتخابات حرة والبعض اقترح حملة تبرعات لصالح النادي وهناك من نادي باستمرار المجلس الحالي أو باستكمال المجلس بأعضاء جدد فيما اكد المستشار أحمد عبدالحليم عضو مجلس الإدارة ان النادي يمر بورطة حقيقية وان حملة التبرعات لن تأتي بجديد وأكد أن مديونيات النادي بلغت 102 مليون جنيه حتي أول يناير القادم.. مشيرا إلي أن النادي يحتاج هذا الموسم 19 مليون جنيه في مقدمتها تسديد مستحقات حسني عبدربه 5 ملايين جنيه ومثلها عن الموسم الجديد بالاضافة الي مستحقات عدد آخر من اللاعبين.
من ناحية أخري دخل الهلال السعودي في مفاوضات جادة مع حسني عبدربه نجم الاسماعيلي والذي أكد أن المهلة التي اعطاها لإدارة الاسماعيلي انتهت وانه فاض به الكيل وسيبحث عن مصلحته خاصة انه الآن لاعب حر وأكد عبدربه علي جديد مفاوضات نادي الزمالك وايضا دخول نادي الهلال السعودي في المفاوضات معه.
في الإطار نفسه أكد حسام حسن المدير الفني للفريق تمسكه بكل لاعبيه وعدم التفريط في أي لاعب خاصة انه يسعي لموسم قوي ينافس فيه الاسماعيلي علي لقب الدوري.
وعلمت “المساء” ان الجهاز الفني وقع عقوبة مالية سرية علي اللاعبين بسبب تغيبهم في الفترة الاخيرة وهذه العقوبات تصل إلي 20 ألف جنيه لكل لاعب وكان محافظ الاسماعيلية اللواء جمال امبابي قد عقد اجتماعا مع لاعبي الفريق لتهيئتهم نفسيا والتأكيد علي انفراج الازمة التي يمر بها النادي قريبا وان عليهم في الوقت نفسه التركيز في التدريبات والاستعداد للموسم الجديد.
أخبار سريعة
من الاسماعيلية
* عبدالحميد سامي لاعب الاسماعيلي يتفاوض معه أكثر من ناد آخرها تليفونات بني سويف وغزل المحلة.
* ضغوط علي عبدالله السعيد لسحب شكواه من اتحاد الكرة ضد ناديه وعقد معه ابراهيم حسن مدير الكرة اكثر من اجتماع طالبه بالتركيز بعد ان لاحظ عليه تأثره بانقلاب الجماهير.
* يبذل الكابتن أنوس مدير عام النادي مجهودا كبيرا من أجل صرف مرتبات العاملين قبل العيد.