اللاعب يرفض.. ويطالب بمستحقاته المتأخرة :عبد العظيم يتفق مع الزمالك على بيع السعيد بـ8 ملايين ( اليوم السابع

علم “اليوم السابع” أن مجلس إدارة نادى الإسماعيلى برئاسة الدكتور رأفت عبد العظيم، وافق على انتقال عبد الله السعيد نجم وسط الدراويش، إلى نادى الزمالك، مقابل 8 ملايين جنيه.

كما علمنا أن مجلس عبد العظيم لم يكن أمامه إلا الموافقة على العرض الأبيض خشية أن تتهمه جماهير الإسماعيلية بترك اللاعب للأهلى الذى أنهى اتفاقًا مع اللاعب على البقاء مع الإسماعيلى حتى شهر يناير من العام المقبل، حيث يمكنه وقتها التوقيع للأهلى والفوز بعرض مالى كبير يكون كاملا من حق اللاعب.

يذكر أن الأوساط الإعلامية تناقلت أن الأهلى رفع العرض الذى كان قد قدمه إلى الإسماعيلى بمبلغ 4 ملايين جنيه للحصول على الاستغناء الخاص بالسعيد إلى 6 ملايين جنيه، قبل أن ينهى عبد العظيم الحوار مع الزمالك، ويصل إلى رقم 8 ملايين، إلا أن الصفقة لم يتم الإعلان عنها رسميًا نظرًا لوجود اللاعب بعيدًا عن سيطرة مجلس الإسماعيلى.

مصدر قريب من اللاعب أكد أن السعيد يحاول الخروج من مأزق الحرج أمام جماهير الإسماعيلية بعدم الرد على اتصالات مسئولى الإسماعيلى حول موافقته على الانتقال للزمالك، ويتساءل فقط عن مستحقاته المتأخرة، البالغة 910 آلاف جنيه، فشل مجلس الإسماعيلى فى توفيرها للاعب اليومين الماضيين، ليعود إلى التدريب مع الفريق.

مفاجأة.. مسئولو الزمالك: “فلوس” السعيد “كاش”

مفاجأة من العيار الثقيل، فجرتها مفاوضات الأبيض مع الإسماعيلى، تمثلت فى تأكيد مفاوضى الزمالك لمسئولى الدراويش أن الـ8 ملايين جنيه ثمن السعيد موجودة فى خزينة النادي، وأن المبلغ سيتم تسليمه للإسماعيلى “كاش” فى حالة حصول مجلس عبد العظيم على موافقة اللاعب للإعلان عن الصفقة رسميًا.

المفاجأة سببها أن الزمالك يعانى من أزمة مالية طاحنة فى الفترة الأخيرة، وحاول مع أكثر من نجم إعادة جدولة مستحقاته، أما الآن فالصورة مختلفة بعدما أكد مسئولو الزمالك وجود ملايين السعيد فى الخزينة البيضاء.