الكومي.. ومجلسه: المهمة صعبة وثقيلة .. في قلعة الدراويش ( المساء

ساد الارتياح الشارع الاسماعيلاوي بعد تعيين مجلس يحيي  الكومي.. وتأمل الجماهير ان يعود الاستقرار إلي النادي ليبدأ موسمه بدون مشاكل.. ليدخل الدوري وكله اصرار علي المنافسة بقوة.
المهندس يحيي الكومي رئيس النادي قال ان المهمة صعبة وثقيلة لكننا أهل لها.
أشار إلي انه وافق علي  تحمل المسئولية حبا في شعب وجماهير الاسماعيلي.
هدفنا تحويل الإسماعيلي إلي مؤسسة رياضية عملاقة في العالم العربي من خلال منظومة خطة عمل ولكننا نطلب ان تساعدنا جميع الجهات. بدأنا المهمة بالعمل علي الاستقرار الإداري وترتيب البيت من  الداخل والتعاقد مع حسني عبدربه وحل مشاكله التي كانت متراكمة ثم التعاقد مع جهاز فني علي أعلي مستوي بقيادة التوأم حسام حسن وإبراهيم بجانب وجود امين النادي أبو طالب العيسوي والجهاز الاداري من أبناء النادي طارق أبوالليل وأحمد سليمان والجهاز الطبي بقيادة الدكتور مجدي الباز ومعه جمال الطلي وسيد  بلبل للعلاج الطبيعي والتمسك بأمين النادي الكابتن أنوس كمدير عام النادي ومجلس الإدارة يتعايش مع كل احداث النادي ولن نتأخر لحظة في تحقيق مطالب الفريق بعد الحفاظ علي النجوم وسنجدد عقود كل اللاعبين الذين تنتهي عقوادهم لنهاية الموسم الجديد وذلك قبل يناير القادم وناشد الكومي جماهير الاسماعيلية الوفية المساندة والوقوف خلف فريق الكرة لانهم الدافع المعنوي الكبير.
وقال المهندس مدحت الورداني نائب رئيس النادي والقري اسند اليه جانب الموارد بداية عندي تحفظ ان المجلس السابق لم يعمل علي ادخال موارد للنادي “فلوس” وكان يعتمد علي دعم حماد موسي في حل أزماته ولكن لم يعتمد مجلس الإدارة في العمل علي ايجاد دخل للنادي.
تحمل المهندس يحيي الكومي أهم أزمات النادي وهي  دفع فلوس حسني عبدربه 300.5 مليون ثم التجديد لمدة ثلاثة مواسم والتعاقد مع الجهاز الفني علي أعلي مستوي وتحمل التعاقد وهدفنا هو الحفاظ علي النجوم ورصد احتياجات النادي لتنفيذها بعمل كردون حولها لوضع خطة عاجلة لحلها والعمل علي إيجاد موارد ثابتة والتحرك في كل الاتجاهات العملية صعبة في الوقت الحالي نبذل قصاري جهدنا لتحقيق الاستقرار بالحفاظ علي النجوم لأن ذلك يمثل كيان النادي للاستقرار علي اللاعبين الحاليين لان الموقف صعب التعاقد  مع لاعبين جدد فالهدف الحفاظ علي نجوم الفريق  أولاً واللاعبين.
الافارقة جدوين وجون أويري والغاني والبرنس أركو لن يرحلوا وسيحصلونا علي مستحقاتهم المتأخرة ولن نفرط في أي لاعب..الكابتن ميمي درويش عضو مجلس الإدارة والمشرف العام علي قطاع الناشئين: الهدف الاول  هو ترتيب بيت قطاع الناشئين من الداخل وان تكون هناك  قيادة للقطاع قادرة علي بناء قاعدة قوية لهذا القطاع المهم جداً و الاستعانه بلاعبي الاسماعيلي القدامي من اصحاب الخبرة الكبيرة للعمل في هذا القطاع المهم من أجل تجهيز وإعداد الناشئين بصورة رائعة لتحويل القطاع إلي خلية  نحل لعودة مدرسة الكورة البرازيلية حتي يظل الدراويش صاحب هذه المدرسة لما قدمه من قبل وتخرج أجيال عظماء في كرة القدم.وسيتم الاهتمام بهذا القطاع وتهيئة لاعبيه وعلي أعلي مستوي.
أشار عثمان عطية عضو مجلس الإدارة والمكلف للآشراف المالي والإداري إلي ان هناك منظومة عمل وهذا شئ جميل حيث أصبح لكل عضو في المجلس تكليف بعمل داخل النادي وسوف أبذل قصاري  جهدي ومع زملائي في العمل علي الاستقرار المالي والإداري داخل النادي.
قال أحمد عبدالحليم عضو مجلس الإدارة والمسئول عن الشئون القانونية بالنادي من خلال خبرتنا وتجاربنا في القضاء وتناول قضايا مهمة في المحاكم سوف اسعي بكل جهد للمساهمة في حفظ حقوق النادي من الجانب القانوني وكذلك من خلال خبرتي كعضو مجلس إدارة سابق بالاسماعيلي سوف أؤكد  نجاحي من جديد حتي اثبت وجودي كعضو مجلس إدارة لخدمة نادينا الحبيب الاسماعيلي..سيد يونس عضو مجلس الإدارة والمشرف علي  النشاط الرياضي هدفنا الاول هو احداث ثورة داخل كافة الانشطة وعودة الانشطة التي كانت متوقفة وتدعيم باقي الانشطة مثل كرة اليد بعد صعودها للدوري الممتاز.شريف حمودة عضو المجلس والمسئول عن تسويق النادي وتحويله لشركة مساهمة قال ان هناك دراسة وفق منظومة من أجل تحويل النادي لشركة مساهمة وهذا إذا تحقق وستكون قلعة الدراويش قد خطت أكبر خطوة في حياتها وسيتم فتح هذا الملف من أجل الوصول إلي هذ الحلم.