الدراويش ينصب السيرك ويمطر شباك بنى سويف برباعية نظيفة ويصعد لدور الثمانية

متابعة احمد حجازى

انهي فريقا الاسماعيلى وبني سويف مباراتهم  ضمن منافسات  دور الـــ16 لكاس مصر والمقامة على إستاد الاسماعيليه بفوز الاسماعيلى برباعية نظيفة ليصعد الاسماعيلى رسميا إلى دور الثمانية في كأس مصر ليلاقى الفائز من مباراة المقاولون العرب وطلائع الجيش والتي ستلعب غدا

أحرز للاسماعيلى احمد الجمل واحمد على فى شوط المباراة الأول وجوديون ومحمد محسن ابو جريشه فى الشوط الثاني  ونال كارت اصفر من فريق الاسماعيلى احمد على واحمد حجازي

دخل الاسماعيلى اللقاء في ظل بعض الغيابات بتشكيل مكون من محمد فتحي لحراسة المرمى

واحمد حجازى والمعتصم سالم واحمد سمير فرج واحمد صديق

وامامهم حسنى عبد ربه واحمد خيري واحمد الجمل وعمر جمال

وفى الهجوم احمد على وجوديون

خطه الاسماعيلى اعتمدت على انطلاقات عمر جمال واحمد سمير فرج بالجهة اليسرى ومن العمق حسنى بالاضافه الى تحركات احمد على وجوديون واللعب بطريقة 4-4-2

الشوط الأول ( فرص ضائعة بالجملة وهدفان في الوقت الضائع وركلة جزاء مهدره )

 جاء الشوط الأول مثيرا حتى الدقائق الأخيرة من عمره وأضاع الاسماعيلى فرص تهديفيه محققه على مدار الشوط ومنذ الثواني الأولى من اللقاء وضحت السيطرة التامة لفريق الاسماعيلى على مجريات اللعب لتتوالى الفرص الضائعة والتي كانت بدايتها مع احمد على ليهدر فرصه محققه في الدقيقة الخامسة

ليبادر بعدها بنى سويف في مبادلة الاسماعيلى الهجمات على استحياء وتظل الكرة لدقائق حائرة في منتصف الملعب ومن هجمة مرتدة عن طريق عمر جمال يلعبها سريعة لأحمد سمير فرج يمررها لأحمد الجمل الخالي والمنفرد بالمرمى ليتدخل مدافعي بنى سويف بالإعاقة لأحمد الجمل ليحتسب الحكم ركلة جزاء صحيحة بعد ربع ساعة من بداية اللقاء يتصدى لها حسنى عبد ربه وسط تشجيع رهيب من الجماهير الحاضرة ويسددها بغرابه فى يد الحارس عادل يحى مهدرا فرصه التقدم وإحراز الهدف الأول للنادي الاسماعيلى

ويستمر الضغط بعد ركلة الجزاء بقوة ومن كرة عرضية رائعة يهدر احمد حجازى كرة خطيرة يتصدى لها الحارس  ويتوقف اللعب لثواني لأصابه حارس مرمى بنى سويف

ويستأنف اللعب بعدها ليكشر الاسماعيلى عن أنيابه وينفرد احمد على بالحارس عادل يحى ويضع الكرة خارج المرمى وينوع الاسماعيلى هجماته بعدها من الاجناب عن طريق صديق والجمل واحمد سمير فرج وعمر جمال مع سيطرة على وسط الملعب

ومع مرور القوت يتحرر بنى سويف ويبادل الاسماعيلى بعض الهجمات والركنيات ولكن بدون اى خطورة تذكر على مرمى محمد فتحي

ومن ركنيه في  الدقيقة ثلاثين من الشوط الأول يلعب المعتصم راسية رائعة يخرجها لاعب بنى سويف طارق فضل من على خط المرمى منقذا فريقه من هدف محقق آخر

ويرد بنى سويف بعد 35 دقيقه  بأول فرصه تهديفيه مؤكده بكرة رأسية رائعة تتصدى لها العارضة وتنقذ الاسماعيلى وجماهيره من هدف اكيد ليشعر بعدها لاعبى الاسماعيلى بالخطورة ويطالبهم المدير الفني حسام حسن من خارج الخطوط بالتركيز في الأداء واستغلال الفرص المتاحة لهم ليشتعل الملعب في الدقائق المتبقية من الشوط الاول بهجمات مرتدة من بنى سويف وضغط مستمر من الاسماعيلى ينجح بنى سويف فى بعض هجماته  بتهديد مرمى فتحى بتسديدة قويه يتألق فتحى فيها ويخرجها خارج المرمى

وفى الدقيقه الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع ينجح الاسماعيلى فى احراز هدف التقدم عن طريق احمد الجمل من كرة ثنائية رائعة بين الجمل وجوديون ينفرد على أثرها الجمل ليضع الكرة في الشباك معلنا هدف التقدم وسط تشجيع حماسي رائع من الجماهير الاسمعلاوية

وينصب الاسماعيلى السيرك والثنائيات الرائعه ليسجل احمد على الهدف الثانى فى الدقيقه 48 من كرة عرضية رائعه من جوديون يحولها احمد على بقدمه داخل الشباك

ويعلن الحكم اللقاء  احمد نهاية الشوط الأول بتقدم الاسماعيلى بهدفين مقابل لا شيء وسط فرحه عارمة من الجماهير الحاضرة بالسيرك الاسمعلاوى الرائع

شوط ثاني ( سيرك اسمعلاوى وأهداف رائعة )

جاء الشوط الثاني ببداية هادئة من النادي الاسماعيلى وباندفاع هجومي من فريق بنى سويف لتعويض فارق الهدفين لتمر أول عشر دقائق سجال بين الفريقين وانحصار اغلب الكرات فى منتصف الملعب

وينصب اللاعبين مع مرور الوقت السيرك الاسمعلاوى ويسجل جوديون الهدف الثالث في الدقيقة 12 من الشوط الثاني من تمريره مميزة من عمر جمال المتألق يضعها جوديون في حلق المرمى بقوة معلنا الهدف الثالث

ليجرى بعد الهدف الثالث الجهاز الفني بقيادة حسام حسن التغير الأول للنادي الاسماعيلى بالدفع باللاعب الجديد والمعار من الاهلى سعيود وخروج احمد على ويتبعه العميد بتغير آخر وخروج احمد الجمل ونزول محمد حمص

ومع تغيرات العميد يستمر الاسماعيلى في الضغط وحصار بنى سويف وسط ملعبه ومن كرة مشتركة مع حسنى عبد ربه يحتسب حكم اللقاء ركلة حرة للاسماعيلى يتصدى لها احمد صديق ويسددها قويه فى يد الحارس

ويظهر سعيود فى كادر اللقاء بتمريرات رائعة بينه وبين عمر جمال تنتهي الكرة أمام حمص على حدود منطقة الجزاء يضعها مرتفعه فوق المرمى

يجرى بعدها العميد آخر التغيرات بالدفع باللاعب محمد محسن ابو جريشه وخروج النيجيري جوديون

ومع اول لمسه للموهوب ابو جريشه وبتمريره سحريه من سعيود ينجح ابو جريشه فى ضرب مصيدة التسلل لبنى سويف وينفرد من منتصف الملعب بحارس بنى سويف ليحرز الهدف الرابع للاسماعيلى فى الدقيقه 30 من الشوط الثاني

وينصب الاسماعيلى السيرك بمجموعة من الثنائيات والجمل الجماعية الرائعة والتي ألهبت حماس الجماهير بقوه مع تشجيع قوى من المدرجات

ومن هجمة عكس سير أحداث الشوط الثاني يتدخل حجازى بقوة مع مهاجم بنى سويف لينال على أثرة كارت اصفر من حكم اللقاء ليصبح اجمالى الكروت الصفراء على الاسماعيلى (2 )بعد كارت احمد على فى نهاية الشوط الأول

ومع اقتراب الشوط الثاني من نهايته يكتفي لاعبي الاسماعيلى بالرباعية ويتبادلون الكرة بصورة جماليه فى منتصف الملعب حتى نهاية اللقاء ليصعد الاسماعيلى رسميا الى الدور التالي في كاس مصر