الإسماعيلي ينتظر 6 ملايين جنيه من بيع حجازي للهروب من ثورة الموظفين : روز اليوسف

يختتم فريق الكرة الأول بنادي الاسماعيلي تدريباته اليوم استعداداً لمباراته غداً أمام الانتاج الحربي علي استاد الإسماعيلية الرياضي وذلك ضمن منافسات الجولة الثانية عشرة للدوري العام وكان الجهاز الفني قد قرر إقامة المران علي فترتين صباحاً ومساء كما شارك عمر جمال في المران بعد تحسن حالته بشكل كبير ويتم تجهيزه للمباراة بعد ان تعافي تماماً من نزلة البرد التي اصابته قبل لقاء الجيش الأخير.

علي صعيد آخر طلب العاملون بالنادي من مجلس الإدارة سرعة صرف رواتبهم الشهرية التي لم يتم استلامها حتي الآن بسبب الأزمة المالية الطاحنة التي تمر بها خزانة النادي التي لا تمتلك سوي 3 الاف جنيه حيث يحتاج النادي لمبلغ 165 الف جنيه تقريبا لصرف رواتب العاملين بالإضافة إلي 200 الف جنيه لصرف مكافآت الفوز في مباراتي وادي دجلة وطلائع الجيش وطلب المجلس من شركة الرعاية سرعة سداد جزء من المستحقات المتأخرة لدي الشركة خاصة ان الشركه لم تسدد سوي 700 الف جنيه فقط.

الجدير بالذكر ان مسئولي الإدارة ينتظرون وصول دفعة التعاقد الأولي من صفقة بيع المدافع أحمد حجازي والتي تبلغ 6 ملايين جنيه تقريبا بالإضافة إلي بيع لاعبين اخرين من ضمنهما المهاجم أحمد علي الذي اقترب بشكل كبير جدا من الانتقال لنادي بني ياس الإماراتي حتي يتسني لهم سرعة سداد المستحقات المتأخرة والتي تصل إلي 30 مليون جنيه بجانب تجديد عقود اللاعبين الذين تنتهي عقودهم بنهاية الموسم الجاري وهم سداسي خط الدفاع أحمد سمير فرج وأحمد صديق وعبد الله الشحات والمعتصم سالم وابراهيم يحيي وعبد الحميد سامي علماً بان الاخير تحفظ علي تجديد تعاقده في الوقت الحالي وطلب التأجيل لدخوله في مفاوضات مع نادي وادي دجلة وكان من المفترض ان يقوم المجلس بتجديد تعاقده قبل الدفع به بشكل أساسي بدلا من إبراهيم يحيي.

كما قرر الجهاز الفني الغاء صفقة ضم مهاجم أكاديمية الفتي العربي احمد السمنجي واستبداله بالمهاجم النيجيري نيكوبوتشي وغادر السمنجي بالفعل الإسماعيلي وعاد من جديد للأكاديمية بعدما وقعّ في وقت سابق علي عقد 3 سنوات ونصف السنة بالإضافة إلي التعاقد مع ظهير أيمن جديد ومن المتوقع أن يكون اسلام الشاطر مدافع بتروجت الحالي والإسماعيلي السابق.