الإسماعيلي يمنح عبد ربه الضوء الأخضر للرحيل من النادي في يناير : الدستور

بسبب صعوبة الالتزام مع اللاعب بقيمة عقده الجديد ومنحه كامل مستحقاته المالية، بات حسنى عبد ربه لاعب خط وسط الإسماعيلى من ضمن اللاعبين المرشحين للرحيل فى يناير المقبل، حيث منحته إدارة الدراويش من الآن الضوء الأخضر فى حالة رغبته فى الرحيل عن النادى الإسماعيلى.

كانت إدارة النادى الإسماعيلى قد قامت بتوثيق عقد حسنى عبد ربه، الذى أبرمه مع المهندس يحيى الكومى وتم الاتفاق معه على جدولة مستحقاته المالية المتأخرة.

وفى ظل الظروف المالية والإدارية السيئة التى يمر بها النادى الإسماعيلى، عقدت الإدارة اجتماعا مع اللاعبين والجهاز الفنى الجديد للدراويش تم خلاله مطالبة اللاعبين بالمنافسة على بطولة الدورى العام، وأن الأمل قائم فى الحفاظ على الشكل المحترم للفريق بجدول المسابقة المحلية ببطولة الدورى الممتاز بعيدا عن أجواء المنافسة، التى تبدو صعبة خلال هذا الموسم أو الهروب من شبح الهبوط، خصوصا فى ظل الأجواء المضطربة التى تمر بها القلعة الصفراء منذ فترة ليست بالقليلة.

على الجانب الآخر ما زال اللواء جمال إمبابى محافظ الإسماعيلية فى حالة رضا تام عن القرارات التى تتخذها إدارة الإسماعيلى.

وأكد محافظ الإسماعيلية لرأفت عبد العظيم رئيس النادى أنه راض تماما عن كل قراراته، لأنه يعلم أن الهدف منها هو مصلحة الفريق بشكل عام وترشيد النفقات.

ورفض المحافظ التدخل فى أى اختصاصات للمجلس الحالى، وترك لهم حرية اتخاذ كل القرارات، التى كانت آخرها إقالة التوأم للخروج من الكأس.