الإسماعيلي يجدد الثقة في المدير الفني جابر .. الإطاحة بالمقصرين أمام الشرطة : روز اليوسف

قرر مجلس إدارة النادي الإسماعيلي أمس خلال جلسته الطارئة تجديد الثقة في الجهاز الفني للفريق الأول بقيادة محمود جابر المدير الفني وذلك بعد الهزيمة أمام سموحة بهدفين مقابل هدف رغم طرح العديد من الأسماء خلفاً للجهاز الفني الحالي ويري أعضاء المجلس ضرورة الصبر علي جابر وجهازه المعاون حتي نهاية الموسم الحالي لتقييم التجربة بشكل كامل.. الجدير بالذكر أن هناك ثلاثة أسباب تجعل الإدارة تتمسك بجابر وأولها هي رواتب الجهاز الفني التي لا تزيد علي 70 ألف جنيه حيث يتقاضي جابر 25 ألف جنيه شهريًا وثانيًا: أن الجهاز الفني كونه من أبناء النادي المخلصين القادرين علي تحمل ظروف النادي المادية الصعبة فهم يعملون لفترات طويلة بدون الحصول علي رواتبهم.. وثالثًا: هي تفهم جابر لظروف النادي الذي يضطر في أحيان كثيرة للتخلي عن بعض لاعبيه أو عدم تجديد عقود البعض بخلاف أي مدرب آخر قد يفتعل المشاكل مع النادي في حال رحيل أي لاعب.

علي جانب آخر استأنف فريق الكرة الأول تدريباته أمس استعدادًا لمواجهة فريق اتحاد الشرطة يوم الجمعة المقبل بالإسماعيلية وفرض الجهاز الفني حالة التأهب القصوي خاصة بعد خسارة الثلاث نقاط أمام سموحة وهناك نية داخل الجهاز الفني لاستبعاد بعض اللاعبين من التشكيل الأساسي خاصة من خط الدفاع.. كما يسعي الجهاز الطبي لتجهيز الثنائي أحمد خيري وعمرو السولية للحاق بمباراة الشرطة المقبلة.. أرجع أبوطالب العيسوي المدرب العام أسباب الهزيمة أمام سموحة إلي الإجهاد وسوء الحظ وقلة التوفيق التي منعت الفريق من الفوز بالإضافة إلي الإصابات الكثيرة بالفريق بجانب غياب الثلاثي المعتصم سالم وأحمد خيري وعمرو السولية الذي تسبب في عدم وجود توازن دفاعي وهو ما أدي إلي الهزيمة.

علي صعيد آخر عادت المفاوضات بين إدارة النادي ونادي فورنتينا الإيطالي إلي نقطة الصفر من جديد بشأن صفقة بيع المدافع أحمد حجازي وذلك بسبب تدخلات وكيل اللاعب المستمرة في بنود التعاقد بالإضافة إلي الضغوط التي يمارسها بعض المقربين من حجازي كي يوافق الإسماعيلي علي مطالب الجانب الإيطالي وهو ما يعني فشل الصفقة والعودة إلي فتح باب العروض الأخري التي تصل إلي اللاعب.