الإسماعيلي يبحث عن موارد بسبب تجميد قرض الكومي ( الجمهورية

يواجه النادي الإسماعيلي أزمة جديدة علي الرغم من تولي مجلس إدارة جديد للنادي برئاسة المهندس يحيي الكومي الذي أعلن عن استعداده لضخ 10 ملايين جنيه لخزينة النادي كقرض حسن و10 ملايين أخري من جيبه الخاص كتبرع لإتمام التعاقدات الخاصة باللاعبين إلا أن هذه الرغبة تواجه عقبة لدي المجلس القومي للرياضة الذي يشترط التعرف علي إمكانيات النادي الإسماعيلي وكيفية رد هذه المبالغ والسيولة المادية الموجودة بالنادي والموارد ومصادر الدخل وشروطا أخري لعرقلة عملية الضخ.
كان النادي قد أخطر الجهة الإدارية بطلب رئيسي ولم يرد حتي الآن وهذا في حد ذاته تعطيلا للأمور داخل النادي.
وعلمت ¢الجمهورية¢ أن إدارة النادي تبحث عن سبل أخري لتنفيذ عملية ضخ الأموال لإنهاء مشكلة صرف المستحقات وإدارة العملية الإدارية بالنادي وهناك إجراءات جار اتخاذها بمعرفة مجلس الإدارة لعدم تعطيل تفعيل قرارات مجلس الإدارة التي اتخذها في اجتماعه الأخير.
من ناحية أخري نفي المسئولون بالإسماعيلي أن يكونوا قد تلقوا أية عروض رسمية بخصوص طلب اللاعب أحمد صديق ظهير أيمن الفريق للانتقال للأهلي في الموسم القادم بالإضافة إلي أن هناك قرارا كان قد اتخذه النادي الإسماعيلي علي لسان مديره الفني حسام حسن بأنه لا استغناءات عن أي لاعب لحاجة الفريق إليهم في مشوار المنافسة علي البطولات هذا الموسم وهذا موضوع منتهي ولا جدال فيه.
وعلي صعيد آخر.. تأخر وصول النيجيري جون أويري والذي كان مقررا وصوله بالأمس وإن كان هناك من يردد أن اللاعب قد لا يعود إلي الإسماعيلية مرة أخري مستغلا تأخر صرف مستحقاته لمدة أربعة أشهر وهذا داعي لفسخ التعاقد مباشرة وفقا للقانون الدولي في هذا الشأن وهذا ما يعول عليه وكيل اللاعب الذي يرغب في نقل اللاعب إلي الدوري الفرنسي.