الإسماعيلي يبحث عن مباريات ودية : الاهرام المسائى

يدرس مسئولو الاسماعيلي بشكل جدي فتح قنوات اتصال مع اندية عربية بالخليج وشمال افريقيا من اجل اقامة مباريات ودية مع فرقها الكروية خلال فترة توقف مسابقة الدوري

 من اجل البحث عن انعاش خزينة النادي الخاوية والحفاظ علي المستوي البدني والفني للاعبين علي حد سواء ويتوقع ان يسفر تحرك ادارة الدراويش في غضون الايام المقبلة عن جديد‏.‏
كان اللواء ابو الفتوح ورداني مدير امن الاسماعيلية قد ارسل خطابا رسميا للنادي الاسماعيلي يفيد بعدم اقامة لقاء الفريق الودي اليوم امام القناة بملعب الاخير بسبب اجراء انتخابات اعادة مجلس الشوري وانشغال رجال الشرطة بتأمين العملية الانتخابية وعلي هذا الاساس استبدل الجهاز الفني بقيادة محمود جابر المباراة بتدريب صباحي بعدها سيمنح اللاعبين راحة سلبية لمدة يومين ينتظمون بعدهما في التدريبات اليومية بداية من السبت المقبل استعدادا لاداء لقاءين تجريبيين مع الخرطوم السوداني واتحاد الشرطة بالاسماعيلية والقاهرة يومي الاحد والثلاثاء المقبلين‏.‏
ويسعي مجلس الدراويش بكل قواه للعب خارج مصر في الفترة المقبلة بداية من دعوة نادي اشانتي كوتوكو الغاني المقرر لها في الفترة من‏4‏ وحتي‏9‏ مارس المقبل و التي مازالت معلقة حيث لم تصل الاوراق الخاصة بعملية السفر لكي يتم السير في الاجراءات من ناحية استخراج التصريح الوزاري وتحديد عدد افراد البعثة لذلك لايعول الجهاز الفني علي هذه الدعوة‏,‏ وانما يتطلع للقاءات الودية في الخليج لانها سوف تخرج اعضاء الفريق من حالة الاحباط المسيطرة عليهم بسبب توقف المسابقة وهذا بشكل ظاهري اما الجانب الخفي يتمثل في غضبهم الشديد لتأخر صرف مستحقاتهم المالية التي طال انتظارها من الموسم الماضي ونسبة الـ‏52%‏ من الموسم الحالي بخلاف الاقساط الشهرية الواجب سدادها لهم اما بخصوص هجرة اللاعبين الذين رفضوا تجديد عقودهم لعدم تقديرهم ماديا بالشكل اللائق فقد تأكد رحيلهم دون استثناء عن النادي وهم‏:‏ ابراهيم يحيي والمعتصم سالم واحمد صديق واحمد سميرفرج وعبد الله الشحات ومحمد محسن ابوجريشة وهذا ما اثار شجن اعضاء الجمعية العمومية بالنادي ودفعهم لاقامة وقفة احتجاجية السبت الماضي نددوا فيها بالمجلس الحالي وتعنته واصراره علي ان يترك ابرز اعمدة الفريق الاساسية دون اقناعهم بالاستمرار وسوف يستكمل المعترضون علي سياسة ادارة النادي وقفتهم الاحتجاجية بعد غدا الجمعة بأعداد كبيرة حيث اجروا اتصالات فيما بينهم للتجمع للتعبير عن رايهم بشكل سلمي دون اللجوء للعنف‏.‏
وفي سياق متصل‏,‏ ادي فريق الاسماعيلي مرانه امس واستغرق‏70‏ دقيقة اشرف عليه محمود جابر المدير الفني وابوطالب العيسوي المدرب العام وعصام عبد العال المدرب وسعفان الصغير مدرب حراس المرمي واشتمل علي الاحماء وفك العضلات وتنوعت فقراته بعد ذلك نظرا لان الجهاز الفني فطن لالغاء اللقاء الودي مع القناة قبل بداية التدريب حيث زاد من حصة المران الذي تعرض فيه عمر جمال ومحمد تراوري لمزق في العضلة الضامة و الخلفية والضامة في الوقت الذي لم يشارك في التدريب الحارس محمد صبحي وعبد الله الشحات اللذان يخضعا للعلاج وتخلف عن المران للوجود في معسكر المنتخبين الاول والاوليمبي المعتصم سالم واحمد حجازي واحمد خيري واحمد علي وعمرو السولية وبشكل عام ظهر الحماس علي اللاعبين ونفذوا جميع التعليمات الفنية الصادرة لهم‏.‏
وصرح محمود جابر المدير الفني للاسماعيلي بأن إلغاء لقاء القناة الودي كان مفاجئا له لكن لايستطيع ان يعترض طالما انها رؤية اجهزة الامن
واشار المدير الفني للاسماعيلي الي ان النيجيري جودوين حجز تذاكر الطيران تمهيدا للعودة من بلاده في الموعد المحدد الاسبوع المقبل‏.‏
واستطرد محمود جابر قائلا‏:‏ أخشي ان تتوقف مسابقة الدوري لفترات طويلة او يتم الغاؤها وهذا في حد ذاتة سيلحق الضرر البالغ بالاندية من الناحيتين المادية والفنية ويجب ان يعود الاستقرار سريعا للبلاد حتي يمكن اقامة اللقاءات الرسمية دون مشاكل او ازمات‏.‏
واشاد المدير الفني بالاسماعيلي بالوجوه الصاعدة التي استعان بها أخيرا للتدريب والمشاركة في المباريات الودية لافتا النظر إلي ان غالبيتهم خامات جيدة ويحتاجون مزيدا من التأقلم والاستفادة بالمران مع الكبار‏.‏