الإسماعيلى يفاضل بين «طلعت» و«الجمل».. و«السعيد»: ٣ ملايين للتجديد (المصرى اليوم )

دخل نصر أبوالحسن، رئيس النادى الإسماعيلى، فى مفاوضات جادة مع طلعت يوسف، المدير الفنى الحالى لاتحاد الشرطة، لتولى مهمة قيادة الفريق الكروى الأول فى الموسم الجديد.

وعلمت «المصرى اليوم» أن يوسف طلب مهلة للتفكير فى العرض.. فيما استقر خالد الطيب وعاطف زايد، عضوا المجلس على عودة محمد وهبة، المدرب العام للشرطة لمعاونة المدير الفنى الجديد باعتباره أحد أبناء الإسماعيلية، ورشح أحد الأعضاء حمزة الجمل، المدير الفنى السابق لسموحة والمقاولون لقيادة الفريق فى حالة فشل المفاوضات مع طلعت يوسف.

من جانبه، أكد خالد الطيب، عضو المجلس، رفضه استحداث منصب مدير الكرة، مشيراً إلى أن هذا المنصب يسبب مشاكل كثيرة للمدير الفنى، وقال: «نحن مستمرون فى قيادة المجلس حتى انتهاء مدتنا ولحين انعقاد الجمعية العمومية

من جانب آخر، اقترب المعتصم سالم، مدافع الفريق، من الانتقال إلى صفوف الزمالك، واعترف اللاعب فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم» بأنه تلقى عرضاً جاداً للعب للزمالك عن طريق التوأم حسام وإبراهيم حسن، وقال المعتصم: «من الصعب الاستمرار مع الإسماعيلى فى الموسم المقبل بسبب حالة عدم الاستقرار التى يمر بها النادى»، موضحاً أنه طالب بمستحقاته المتأخرة البالغة ٥٦٢ ألف جنيه عن الموسمين الأخيرين. وكشف «المعتصم» عن تلقيه عروضاً أخرى من المقاصة وحرس الحدود والإنتاج الحربى.

وعلمت «المصرى اليوم» أن مسؤولاً بالزمالك عرض إجراء مقايضة بين عمرو الصفتى والمعتصم سالم، لكن العرض قوبل بالرفض. فيما أصبح عبدالله السعيد، لاعب الفريق، يمثل صداعاً حقيقياً لمجلس الإدارة بعد أن مالت رغبته فى الفترة الأخيرة للرحيل، وإلحاح وكيل أعماله تامر النحاس عليه لتغيير وجهته إلى الأهلى، واشترط اللاعب مساواته بلاعبى الفئة الأولى والحصول على ثلاثة ملايين جنيه فى الموسم لتجديد عقده.

فى شأن آخر، تلقى النادى، أمس، إخطاراً بضرورة انضمام الثلاثى محمد فتحى، وأحمد سمير فرج، وأحمد صديق لمعسكر المنتخب العسكرى بداية من اليوم «الجمعة»، استعداداً للمشاركة فى بطولة العالم العسكرية التى تستضيفها مدينة ريو دى جانيرو بالبرازيل.

من جانبه، قال د. مجدى الباز، رئيس الجهاز الطبى، إن إصابة شادى محمد، مدافع الفريق، عبارة عن شد فى العضلة الأمامية، وأن أحمد سمير فرج والمعتصم سالم يعانيان من الإصابة نفسها. ونفى مصدر مسؤول تقدم النادى بشكوى ضد التحكيم اعتراضاً على احتساب الهدف الثانى لوادى دجلة من تسلل واضح. وأكد عاطف زايد، عضو المجلس أن الشكوى لم تعد كافية، باعتبار أن النادى لجأ لهذا الأسلوب كثيراً دون أن يحصل على حقوقه المشروعة، وقال إن ناديه مستمر فى مساعيه لسحب الثقة من اتحاد الكرة الحالى لتسببه فى كل المشاكل التى تعانى منها الأندية الشعبية.