الإسماعيلى يتظلم من عقوبة «المسابقات» وجماهير الألتراس تهدد باقتحام الاستاد : المصرى اليوم

سادت حالة من الغضب مسؤولى وجماهير النادى الإسماعيلى بعد قرار لجنة المسابقات بإقامة مباراتى الفريق الكروى الأول أمام المصرى يوم ٢٣ من الشهر الجارى وتليفونات بنى سويف يوم ٢ فبراير دون جماهير،

 وتجمعت أعداد كبيرة من جماهير الألتراس «يلو دراجونز» أمام مقر النادى وهتفت ضد اتحاد الكرة وعبرت عن غضبها من العقوبات.

 وفى بيان رسمى هددت جماهير الألتراس باقتحام استاد الإسماعيلية خلال مباراة المصرى لحضور المباراة ومؤازرة فريقها. وفى رد سريع أرسل مجلس إدارة النادى تظلماً رسمياً إلى اتحاد الكرة ضد العقوبة، وأكد رأفت عبدالعظيم، رئيس النادى، رفضه العقوبة التى اتخذتها المسابقات نتيجة الاعتداء على مساعد الحكم فى المباراة الأخيرة أمام الشرطة.

وقال: «مساعد الحكم انزلق فسقط على الأرض بسبب الأمطار وقال كذباً إن الجمهور أصابه بطوبة»، وأضاف: «كيف يصاب وظهره للمدرجات خصوصاً أن المساعد قال إن الطوبة أصابت صدره». وكشف رئيس النادى عن أن الجمهور ضحك على الحكم عندما سقط على الأرض فالتفت تجاههم وبصق عليهم،

 وقال أجريت: اتصالاً بعامر حسين، رئيس لجنة المسابقات، وشرحت له الواقعة وكان رده «الأمر يحتاج طب شرعى». فيما تعثر قيد محمد تراورى المهاجم المالى للسبب نفسه.

 ويختتم الفريق الكروى الأول تدريباته فى الثالثة عصر اليوم «الأربعاء» قبل السفر للقاهرة للمبيت لإقامة معسكر مغلق استعداداً لمباراة «المقاولون العرب» المقررة غداً بالجبل الأخضر.