الإســـماعيلي بدون صــــاحب ( الأهرام المسائى

دخل الإسماعيلي النفق المظلم بعد فشل الاجتماع الذي عقده اللواء احمد حسين محافظ الإسماعيلية مع المهندس يحيي الكومي الرئيس الاسبق للنادي بمكتب الاول الذي استمر‏4‏ساعات متتالية لم تسفر عن جديد.

سوي اختلاف شديد في وجهات النظر تمثل في رغبة المحافظ الابقاء علي المجلس الحالي وتعيين الكومي علي رأسه ومعه الاعضاء الذين يرغب في الاستعانة بهم حرصا علي البعد عن المشكلات القانونية في حالة الاطاحة بالمجموعة الحالية‏..‏
 التي تضم عاطف زايد وخالد الطيب والدكتور محمد صابر لكن رئيس الإسماعيلي الاسبق رفض هذا المبدأ علي خلفية انه سيتحمل مالا يقل عن‏21‏ مليون جنيه مستحقات عاجلة للاعبين وهذا يتطلب تعيين مجلس جديد لمدة عام لانه لو وافق علي رأي المحافظ لن يستطيع ان يفعل شيئا وسوف تقتصر مدة وجوده في قلعة الدراويش‏45‏ يوما وهو موعد انعقاد الجمعية العمومية المقررله في شهر سبتمبر المقبل‏.‏
 وعلم مراسل الأهرام المسائي أن سبب فشل الاجتماع هو إصرار المحافظ علي أن تتكون الأموال التي يدفعها الكومي للنادي تبرعات تدفع مقدما فيما أصر الأخير علي أن تكون قروضا‏.‏
 وصرح المهندس يحيي الكومي رئيس الإسماعيلي الاسبق بأن الكرة حاليا في ملعب اللواء احمد حسين محافظ الإسماعيلية وحددت مطالبي التي ارفض التنازل عنها لان الحمل ثقيل وليس بالهين‏.‏
 وقال‏:‏ شرحت للمحافظ خطة عملي للنهوض بالنادي وكانت تتمثل في الاستعانة باعضاء جدد هم‏:‏ مدحت الورداني وعثمان عطية وخالد زين والمستشار سيد يونس والدكتورشريف حمودة‏.‏
 وأضاف انه فوجئ بكلام محافظ الإسماعيلية الذي أبدي من خلاله اعتذاره عن عدم حل المجلس الحالي تحت أي ظرف من الظروف وكان ردي عليه انني لا أستطيع مطلقا الوجود في مكان حيوي بشكل مؤقت حتي يأتي من يحصد جهدنا ونجاحنا في القضاء علي ازمة النادي المالية والادارية‏.‏
 واشار رئيس الإسماعيلي الاسبق الي اننا مطالبون بسداد‏12‏ مليون جنيه مستحقات للاعبين عن الموسم المنتهي و‏6‏ملايين جنيه نسبة الـ‏25%‏ عن الموسم الجديد تسدد لهم خلال ايام بخلاف‏3‏ ملايين جنيه مصاريف ادارية وباقي اموال حسني عبد ربه‏.‏
 وأوضح ان الدكتور رأفت عبد العظيم الذي اقترح اللواء احمد حسين محافظ الإسماعيلية تعيينه مستشارا لمجلسنا حضر الاجتماع وعندما وجدت كلامه لاينطبق مع افكاري عرضت عليه ان يأتي مكاني وسوف ادعمه لكنه اعتذر وهذا يدل علي أن الجميع يحاولون وضعي في وجه الازمات ويقفون متفرجين واكد انه يشفق علي حال الإسماعيلي كمؤسسة رياضية كبري لها ثقلها ووزنها بدأت في الانهيار لان صناع القرار مترددون في حسم الامور‏.‏
 واستطرد المهندس يحيي الكومي الكلام قائلا‏:‏ لايقدر فرد اوجماعة علي تحمل مسئولية الإسماعيلي بالاسلوب الذي يرغب محافظ الإسماعيلية في تطبيقه واري ان يتحمل الجميع المسئولية نحو النادي ولايتهربون منها‏.‏
 واعترف رئيس الإسماعيلي الاسبق بأن من ضمن التحركات التي كان سيقدم عليها هو تكليف التوءم حسن بقيادة الفريق ومعهما مساعدان‏:‏ ابو طالب العيسوي واشرف خضر وايهاب جلال مشرفا عاما علي الكرة لكن طموحاتي اعتقد انها تلاشت بعد انتهاء لقاءي مع المحافظ‏.‏
 وفي سياق متصل وضمن مسلسل انهيارالإسماعيلي تخلف عن بداية فترة الاعداد امس للموسم الكروي الجديد غالبية اعضاء الفريق وانتظم في اول مران الحارس محمد صبحي والمعتصم سالم وعمر جمال ومحمد حمص ومحمد محسن ابو جريشة ومن اللاعبين الصاعدين مصطفي جلال وعماد علاء ومحد شريف ومحمد ابو المجد ومحمد اشرف وعلاء عاطف ولم يقدم أي لاعب غير هؤلاء من المقيدين في القائمة اعتذاره عن عدم الحضور‏.‏
 وانحصرت التدريبات في النواحي البدنية واشرف عليها احمد قناوي المدرب العام وايمن الجمل المدرب واحمد الدهراوي مدرب حراس المرمي وهؤلاء نفس الجهاز الذي كان علي رأسه عماد سليمان المدير الفني السابق ومعهم من الطاقم الاداري طارق ابو الليل واحمد صالح واحمد سلمان واشرف عبد الكريم والطبي دكتور مجدي الباز واخصائي اصابات الملاعب جمال الطللي واشرف سليمان وسيد بلبل‏.‏
 وقال طارق ابو الليل اداري الإسماعيلي انه سيعاود الاتصال بأعضاء الفريق المتغيبين ويطلب منهم الانتظام في التدريبات حتي يتم تأهيلهم بدنيا وفنيا بالشكل اللائق قبل السفر للسعودية يوم‏9‏ أغسطس المقبل اذا سارت الامور في طبيعتها‏.‏
 وأضاف ان هناك مشكلة في اقتراب غلق باب قيد القائمة الاولي بعد غد ـ الثلاثاء ـ ونحن لانستطيع اعتمادها الا بوجود مجلس الادارة واشار اداري الإسماعيلي الي انه تحدث مع جون اويري مهاجم الفريق واخبره بضرورة الحضور في اسرع وقت ممكن والفاكس الذي ارسله للنادي يطلب فيه فسخ عقده ليس له حق فيه لانه مرتبط بعقد حتي موسم‏2014‏ لابد ان ينفذه‏.‏