الأهلي يكمل شركة الكرة و نحن ندعو لاعبا (ليحسبن) علي الإدارة

في الوقت الذي يعلن النادي الأهلي عن استكماله لشركة الكرة براسمال قيمته نصف مليار جنيه – نصر نحن علي دعوة لاعب لكي ( يحسبن ) علي إدارة الاسماعيلي

 و نعود لنشكو لماذا الاسماعيلي يعيش دائما في الكواليس و نحن نسمح لكيان يدعي –  انه ينتمي الي الاسماعيلي بنشر كلمات  للاعب – و نكرة في سوق اللاعبين المميزين او الدوليين  – لينشر خداعه و هو يعلم قبلنا انه ذهب الي النادي المصري البورسعيدي و استلم مبلغا و وقع علي اوراق تعهد مخالفا لكل القوانين و التعاقدات و لولا حادثة بورسعيد – لكان يرتدي قميص النادي المصري و ان تأخر توقيعه لنادي انبي كان لحل مشكلة الاموال التي تقاضاها من السيد كامل ابو علي رئيس النادي المصري  – و تعامل هذا المخادع مع الجميع علي انه سره  لن ينكشف …  و لكن من كشف خداعه هو من حضر جلساته مع النادي المصري منذ بداية الموسم و قبل يناير بشهور

 نفس الكيان الذي مازال يلهث خلف لاعبين مخادعين كما فعل مع اللاعب شريف عبد الفضيل و شقيقه عندما باع لهم الصفحة الرئيسة للكيان و قال و زاد فلان و لا ندري ما هو الغرض من تلك الصحافة الصفراء و اسلوبها الذي لم يعد صالحا لاقناع احد .. ليدعو مؤخرا لاعبا مخادعا و ليقول – حسبي الله و نعم الوكيل في ادارة النادي و يعيش دور الشهيد .. و هو نفسه الذي قال : اني اتخنقت من الاسماعيلي و جماهيره و كله – فقر في فقر

 في نفس الوقت يعلن السيد محمود باجنيد – أمين صندوق النادي الاهلي السابق – و ليس الحالي – عن قرب انتهاء تشكيل شركة الكرة للنادي الاهلي بمبلغ لولي قيمتع 350 مليون جنية و تصل الي نصف مليار جنيه  و ذلك بالاتفاق مع شركة عالمية تتكون من ثلاثة كيانات كبري لتكون مسئولة عن انشاء الكيان الجديد ليدخل الأهلي عالم الأحتراف والعالمية ويكون له السبق في مصر

 و هناك مازال يلهث وراء اخبار لاعبين لم و لن يقدموا شئ للاسماعيلي و يفرد لهم صفحات للكذب و الخداع  … و الاسماعيلي هو اخر ما يهمهم

و نفس الكيان – و الكل تابع ذلك – كانت له مواقف مخزية بالشهر الماضي – و عاد يكررها اليوم وامس و كان الفضائح و الاثارة الصفراء  هو المفهوم عندهم حول الاعلام و الانتشار

 و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم

ربما كان قدر موقع اسماعيلي اس سي هو الاهتمام بالملفات المهمة للنادي الاسماعيلي و منها كيف يتم الاستعداد للمشاركة في دوري المحترفين بالمسابقة المحلية المزمع إنطلاقه الموسم المقبل 2012-2013

و نفرد دراسات عديدة عن رصد ما يجري و الخوف كل الخوف ان يصبح الاسماعيلي خارج السياق او يقبل بان يكون تابعا لكراسة سيتم وضعها موحدة و ليوقع عليها ليكون تابعا كما حدث موسم 91 عندما طبق نظام الاحتراف و كان الاسماعيلي نائما – ليصحو علي اوراق وضعت اماماه و وقع  – و انتهي الامر و جلسنا من بعدها نبكي علي حالنا بسبب الاحتراف الذي دمر الكرة المصرية و كان و مازال الاسماعيلي يعامي منها حتي وقتنا هذا

الاهلي يفكر و يخطط و يتقدم الجميع …  و  البعض منا مازال يعيش في إطار – قال اللاعب فلان و اللاعب علان يبكي من الظلم و الفقر و الفلس  .. و في النهاية الجميع يعاني و يشكو من استمرار الفقر و العيش في الكواليس

نعود الي منصب الاستاذ  محمود باجنيد  و هو امين الصندوق للناي الاهلي – السابق – و ليس الحالي … اي ان الرجل بالرغم من تركه منصبه السابق – لكنه يعمل من اجل الكيان الذي ينتمي اليه بكل جد و إجتهاد .. سابق لكنه مخلص لناديه

و لا اخفي سرا ان احد كبار العقليات الاسماعلاوية و التي يمكنها البدء في ملف ( الاسماعيلي سبورت )  قال : مش وقته – خلينا نعري ادارة النادي الاول و نفضح طريقة تسريبهم و تفريطهم في اللاعبين !!!!!!!!!!!

 هكذا نفكر و هذا مستوي من نعلق عليهم الأمال … و الاكليشهات المحفوظة في وقت الازمات  تطبيقا لمقولة – شالوا الدو .. جابوا شاهين

القصة واحدة و الاسماء لا تتغير و الاساليب الاعلامية للنادي تسير في وادي تاني غير البحث عن مصلحة النادي المستقبلية

و فقط نركز في  البكاء علي  خمسة لاعبين من خط الدفاع يطالبون بعشرة ملايين في الموسم الواحد و هو يقارب ميزانية الفريق الاول المتصدر للدوري بالموسم الملغي و هو فريق حرس الحدود

لكننا نركز في البكاء و العويل و ليتنا – نبكي –  علي اسلام الشاطر و عماد النحاس و محمد عبد الله و سيد معوض  و هم خط دفاع ايضا و اصحاب بطولة من اروع بطولات الدراويش

و لكننا نلهث – نكاية في مجلس الادارة الحالي و ان كان اخطأ في ذلك – و ليس حبا في لاعبين اذاقونا  فضائح الاربعات من اقل الفرق مستوي  المصرية و الافريقية

بينما الاهلي يكمل شركة الكرة .. و نحن نحترف الكره ( الكراهية ) و الحسبنة علي ادارة النادي الحالية و هي  الراحلة بعد حين قريب … اما الاسماعيلي له رب يحميه

و لله في خلقه  شئون ,,,

نقلا عن موقع اسماعيلي اس سي