احتواء أزمة القائمة الأولي للإسماعيلي ( الأهرام المسائى

وافقت منطقة الإسماعيلية لكرة القدم علي قبول قيد القائمة الأولي لفريق الإسماعيلي دون تصعيد أي نوع من المشكلة علي خلفية المستحقات المالية المتأخرة الخاصة بها لدي االنادي وتقدر بمبلغ‏150‏ الف جنيه بخلاف‏200‏ الف جنيه.

 كان من المفترض سدادها عند تسجيل القائمة في المنطقة بجانب‏32‏ الف جنيه تخص قيد الناشئين وتم ترحيل هذه المبالغ لإستقطاعها من أموال الإسماعيلي المستحقة لدي الجبلاية‏.‏
وصرح المهندس أحمد المصري رئيس منطقة الإسماعيلية بأنة تلقي اتصالا هاتفيا من المهندس يحيي الكومي رئيس الإسماعيلي يطلب فيها تسجيل القائمة الأولي دون تحميل النادي أي أعباء مادية في الوقت الراهن‏.‏
وقال نحن نعلم جيدا الأزمة المالية التي يعيشها الإسماعيلي لذا خاطبنا اتحاد الكرة علي وجه السرعة وعرضنا الأمر وكيفية التصرف فيه ورحبوا بتحمل عملية القيد علي أن تخصم من مستحقات النادي لاحقا‏.‏
وأضاف أن من طبيعته البعد عن الروتين وتصدير الأزمات للغير وطالما أن المشاكل يمكن حلها والتصرف فيها بشرط عدم مخالفة اللوائح والقوانين التي تنظم العمل لامانع من دعم ومساندة الإسماعيلي في هذا التوقيت الحرج‏.‏
وأشار رئيس منطقة الإسماعيلية لكرة القدم الي أنه يتعاطف مع مجلس الدراويش المعين في المهمة التي جاء من أجلها وهي إنقاذ النادي من عثرته المالية حتي لاينفرط العقد بداخله وندعوالجميع للوقوف بجوار الإسماعيلي حتي يتخطي المرحلة الصعبة التي يمر بها‏.‏
وأوضح أنه سبق وأن خاض تجربة العمل عضوا في مجلس المهندس إسماعيل عثمان ويعي جيدا أن الحمل ثقيل‏.‏
وأكد أن الإسماعيلي يحتاج للاستقرار المادي وهذا لايتوافر إلا بتحقيق الموارد الذاتية له وتحويل النادي لشركة مساهمة إما أن يظل يدق الأبواب انتظارا للإعانات والتبرعات سوف يعيش في أجواء ملبدة بالغيوم تنعكس علي النواحي الإدارية والفنية‏.‏
وفي سياق متصل عقد مجلس إدارة االإسماعيلي اجتماعة الثالث منذ تعيينه قبل‏11‏ يوما وإستعرض المجتمعون العديد من الملفات الساخنة أبرزها اعتماد القائمة الأولي للفريق والتي شهدت انضمام عبد الحميد سامي في اللحظات الأخيرة لها وكانت هناك أندية تنتظر بفارغ الصبر استبعاده حتي تتعاقد معه ومن بينها الإتحاد السكندري وإتفق المجلس علي عرضه للبيع بسعر لايقل عن مليون جنيه وإذا لم يتوافر هذا المبلغ لامانع من إستمرارة ضمن صفوف الفريق ووافق المجلس علي تشكيل قطاع الناشئين الجديد الذي أعده ميمي درويش عضو المجلس بعد أن ناقشه مع خالد القماش وفوزي جمال رئيس ومديرالقطاع من كافة الجوانب االتي تساعد علي نجاح هذ ا المكان الحيوي وتم إحلاله وتجديده بشكل جذري عن الموسم الماضي الأجهزة الفنية والإدارية والطبية بما يتناسب والاهتمام الذي خطط له مجلس الدراويش في هذا الشأن ورحب المجتمعون بالآراء والأفكار التي وضعها عثمان عطية عضو المجلس لترشيد الإنفاق وضرورة سداد أجزاء من الديون المتراكمة علي النادي للضرائب والكهرباء والتأمينات عند توافر السيولة المادية التي تنعش خزينة الإسماعيلي واتفق المجتمعون علي صرف مستحقات اللاعبين عن الموسم المنتهي دون الإخلال بالمواعيد التي تم تحديدها حتي يستطيعوا التركيز في التدريبات اليومية ويستعدوا للموسم الكروي الجديد بالشكل اللائق وهذا بخلاف الوفاء بعقد حسني عبد ربه والجهاز الفني علي حد سواء‏.‏
وقدم المجلس الشكر للواء جمال إمبابي محافظ الإسماعيلية للقرض الذي وصل اليهم عن طريق شيك بمبلغ‏800‏ الف جنيه يستحق يوم الثلاثاء المقبل‏.‏
وتحدث المهندس يحيي الكومي مع الأعضاء عن القرض الحسن الذي سيقوم بإيداعه خلال ساعات في خزينة النادي لكي يحل أزمة الإسماعيلي واشترط عليهم أن يتسلم أمامه خطابا رسميا من المجلس القومي للرياضة يفيد صلاحية ردة فيما بعد وهذا بسبب الشكوي التي قدمها ضده المجلس السابق في النيابة أنة حصل علي حوالي‏3‏ ملايين و‏200‏ الف جنيه رغم أن هذا المبلغ هو جزء من ديونة علي النادي والتي تعدت الــــ‏12‏ مليون جنيه عندما كان رئيسا لة موسم‏2007/2006‏ وهو أمر أحزنه للغاية وتطرق اجتماع المجلس للوقوف علي ملف الأنشطة الرياضية الذي إنتهي منه العضو المستشار سيد يونس وتنمية الموارد والمكلف بة النائب المهندس مدحت الورداني وملف تحويل النادي لشركة مساهمة والمعني به‏.‏
الدكتور شريف حمودة وملف الشئون القانونية الذي أعدة بإتقان شديد أحمد عبدالحليم حيث اكتشف أن هناك مطالبة بسداد مليون و‏50‏ الف جنيه لصالح المدرب الفرنسي الأسبق باتريس نوفو لأن أحدا لم يتابع القضية التي رفعها الأخير علي النادي منذ رحيله وحكمت في النهاية لصالحه‏.‏
وفي سياق متصل يواصل فريق الإسماعيلي تدريباته اليومية تحت إشراف حسام حسن المدير الفني ومعاونيه أبوطالب العيسوي وطارق سليمان المدربين العامين وعماد المندوه مدرب حراس المرمي
ومنح الجهاز الفني الحارس محمد صبحي أسبوعا للعلاج من إصابته في العضلة الأمامية أما زميله محمدمحسن أبو جريشة اشتكي من وجود شد في عضلات البطن إستلزم الحصول علي قسط من الراحة حتي يزول عنة الإرهاق الذي لازمة ويعود لطبيعته‏.‏
وكان النيجيري جودوين قد انتظم في المران عقب عودته من بلادة وجلس معه حسام حسن المدير الفني وطالبه بالإلتزام في التدريبات ووعده بالحصول علي كافة مستحقاته المادية المتأخرة مع زملائه وأنه توصل لحل جذري في هذا الموضوع الحيوي مع المهندس يحيي الكومي رئيس النادي وأعرب حسام حسن للاعبيه عن إرتياحه بموعد لقائهم مع فريق بني سويف في دور الــ‏16‏ في بطولة كأس مصر والمقرر لة يوم‏20‏ سبتمبر المقبل في ستاد الإسماعيلية‏.‏