أفوام سموحة يغسل الدراويش! : جول اف ام

ساعد فريقه في الفوز بهدفين بعد التأخر بهدف

قلب سموحة تأخره أمام الإسماعيلي بهدف لفوز غالي بهدفين في استاد الأسكندرية، بالجولة الثالثة عشر من الدوري المصري.

ولعب صاموئيل أفوام الدور الأبرز في إنتفاضة سموحة التي شهدها الشوط الثاني حيث سجل هدفين، في المقابل سجل الإسماعيلي هدفه الوحيد في الشوط الاول.

وتقدم أحمد علي للدراويش في الدقيقة 19، بعدما أستغل كرة ساقطه داخل منطقة جزاء سموحة لينقض عليها بقدمه ويسكنها شباك رمزي صالح.

وأنتظر سموحة حتى الدقيقة 52 للتعادل بعدما أستغل أفوام إنفراده بمحمد صبحي ليراوغه لحظة خروجه من منطقه جزاءه ويضع الكرة بسهوله في الشباك الخالية.

وتبادل الفريقان السيطرة في فترة مابعد هدف سموحة من أجل تحقيق هدف التقدم وكاد أن يسجل حسني عبد ربه هدفاً للدراويش لولا رمزي صالح.

وتألق الحارس الفلسطيني لفريق سموحة في التصدي لكرة صاروخية من مدفعجي القلعة الصفراء لتصطدم بعد ذلك في العارضة وينقذ شباكه من الإهتزاز.

ووسط محاولات سموحة عن طريق الغاني الخطير أفوام، نجح المهاجم في إضافة هدفه وهدف فريقه الثاني لضمن الفوز للفريق السكندري.

ففي الوقت بدل الضائع أستغل أفوام تمريرة بينية ليتوغل داخل منطقة جزاء الدراويش ويضع كرة ماكرة في شباك محمد صبحي ويخطف الثلاث نقاط لسموحة.

ويعتبر ذلك الفوز هو الثاني لسموحة في مشواره بالدوري ليحصد به النقطة العاشرة له في البطولة ويتمركز في المرتبة الـ15، بينما تجمد رصيج الإسماعيلي عند النقطة 20 في المركز الخامس.