بالصور والفيديوهات .. آداء طيب للدراويش الجدد أمام عتاولة الهلال .. رغم الهزيمه

على غير توقعات الكثيرين وفى مقدمتهم الجهاز الفنى إستطاع فريق الإسماعيلى المجدد أن يؤدى آداء طيب رغم الهزيمه بهدفين مقابل هدف أحرزه مهاجم الفريق الجديد محمد سيد مودى ..وكانت التوقعات أن الفريق قد ينهزم بنتيجه كبيره خاصة فى ظل  إنه بدأ فترة الإعداد منذ أيام معدوده ولم يؤد أى مباريات وديه سوى أمام فريق الهرم الرياضى بجانب مايضمه فريق الهلال فى تشكيله من لاعبين دوليين .

وكان الإسماعيلى قد بدأ المباراه بتشكيل مكون من محمد صبحى ومحمد علاء وأيمن محمدى وأحمد الجمل وجمال حسانين وأحمد داوودا وعمرو السوليه ومحمود متولى وعصام على وعمر جمال ..وفى الشوط الثانى دفع الجهاز بحسام حسن بدلا من عمر جمال ومحمد ممدوح بدلا من محمد عبد الله وصالح أحمد بدلا من أحمد داوودا ومحمد شريف بدلا من أحمد الجمل.

وجاء اللقاء قويا وحماسى من جانب كل الأطراف بما فيها جماهير نادى الهلال ..وإستطاع الهلال أن يكون الأكثر خطوره على مرمى الدراويش بفضل جاهزية لاعبيه وخبراتهم وإستطاعوا التقدم بهدف ..وفى الشوط الثانى ووسط زيادة المخاوف من زيادة عدد الأهداف فى مرمى الدراويش خاصة بعد أن أحرز الهلال هدفه الثانى مع بداية الشوط إلا أن الإسماعيلى ظهر بشكل آخر وسيطر على مجريات المباراه وأضاع فرصا سهله كما كان لحكم اللقاء رأى آخر عندما تغاضى عن إحتساب ضربة جزاء صحبحه وقد كلل اللاعبين مجهوداتهم بإحراز هدف قلصوا به فارق الاهداف-

وكان الإجتهاد عنوان كل لاعبى الإسماعيلى  ولفت الإنظار كل من عصام على ومحمد سيد مودى ومحمد علاء ومحمود متولى ..كما للخبره مكان مع عمر جمال وموحد عبد الله واحمد الجمل ..وإستطاع صبحى فى إنقاذ فريقه من أكثر من فرصه.